10:17 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    اندلعت مواجهات بين القوى الأمنية وبعض المتظاهرين من الحراك المدني أمام القصر الجمهوري، اليوم السبت، خلال تظاهرة مناهضة لرئيس الجمهورية ميشال عون.

    في المقابل تجمع مناصرو "التيار الوطني الحر" على طريق قصر بعبدا رفضا للتعرض لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون ولموقع الرئاسة. 

    وتوترت الأجواء بعد أن حاول بعض الشبان تجاوز الحاجز البشري الذي أقامه الجيش اللبناني للفصل بين تظاهرة الحراك المدني وتظاهرة أنصار "التيار الوطني الحر". 

    وطلبت القوى الأمنية من مناصري "التيار الوطني الحر" التراجع لترك مسافة فاصلة بين التظاهرتين لمنع حصول أي توتر. 

    وأفادت "الجديد" اللبنانية أن إشكالا وقع بين الجيش والمتظاهرين على طريق قصر بعبدا.

    وقالت القناة: "الجيش يعمل على تشكيل حاجز بشري للفصل بين تظاهرتين في محيط القصر الجمهوري ويضطر لإطلاق النار في الهواء بعدما قام متظاهرون برشق عناصره بالحجارة وضربهم بالعصي وحاولوا الوصول إلى القصر الجمهوري".

    كما أفادت عن إصابة أحد عناصر قوى الأمن الداخلي في التظاهرة على طريق القصر الجمهوري.

    انظر أيضا:

    الجيش اللبناني يعلن توقيف عناصر خلية مرتبطة بتنظيم "داعش"
    الجيش اللبناني يكشف مصير أطنان جديدة من "المادة التي سببت كارثة" مرفأ بيروت
    الجيش اللبناني يعلن إسقاط طائرة مسيرة إسرائيلية اخترقت أجواء البلاد
    الكلمات الدلالية:
    ميشال عون, بيروت, توتر, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook