05:06 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تسببت الأمطار الغزيرة في إحدى المناطق التونسية بإعاقة سير الحياة الطبيعية، ما أثار حالة من الغضب بين سكان المنطقة.

    وقالت قناة "نسمة" التونسية إن منطقة أولاد سليم في معتمدية السعيدة من ولاية سيدي بوزيد التونسية تشهد منذ أيام حالة من الغضب في صفوف الأهالي بسبب عزلتهم وتضرر المسالك الفلاحية نتيجة الأمطار الأخيرة، وفق ما أكده عدد من المحتجين.

    وهدد عدد من أولياء الأمور بمقاطعة العودة المدرسية نتيجة غياب النقل بسبب برك المياه والمجاري الكبيرة في المسالك التي حالت دون وصول وسائل النقل إليها، وفق تأكيدهم.

    من جانبه صرح معتمد السعيدة، رياض العامري، أنه بصدد التنسيق مع إدارة التجهيز بمعتمدية الرقاب، ومن المنتظر أن تنطلق غدا التدخلات بواسطة آلة ماسحة وجرافة لفك العزلة عن المدارس الثلاث، وهي مدارس العكارمة ومدرسة بوشيحة 1 وبوشيحة 2 إلى غابة سيدي علي بن رزق الحمامدية.

    يشار إلى أنه تم التنسيق مع الحماية المدنية بالرقاب للتدخل وشفط المياه الراكدة في محيط المدرسة الابتدائية العكارمة وشفط المياه الراكدة في غضون اليومين المقبلين.

    انظر أيضا:

    نادية الكنزالي... أول مهندسة صيانة طائرات في تونس وصاحبة تأشيرة الإقلاع
    بعد عملية تونس وإحباط مخطط المغرب.. من يقف خلف العمليات الإرهابية فى المغرب العربي؟
    بمعدل 12 احتجاجا في اليوم... العطش والبطالة يحركان غضب الشارع التونسي
    تونس تعين سفيرا لها في ليبيا للمرة الأولى منذ 2014
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook