18:58 GMT29 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أعلن البيت الأبيض، اليوم الجمعة، عن منح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وسام الاستحقاق من الدرجة الأولى، لأمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

    وجاء في بيان رسمي: "كزعيم في الشرق الأوسط لعقود، كان أمير الكويت صديقا وشريكا لا يتزعزع حقا للولايات المتحدة، وقدم دعما لا غنى عنه للولايات المتحدة خلال عملية حرية العراق، وعملية الحرية الدائمة، وحملة هزيمة "داعش".

    وتابع البيت الأبيض في بيانه عن أمير الكويت: "الأمير هو أيضا دبلوماسي لا مثيل له، إذ شغل منصب وزير خارجية بلاده لمدة 40 عاما، ووساطته الدؤوبة في حل النزاعات في الشرق الأوسط نجحت في تجاوز الانقسامات في ظل أصعب الظروف، ويسر فخامة الرئيس منح هذا التكريم لصديقه العزيز الأمير".

    ولفت بيان البيت الأبيض أن وسام جوقة الاستحقاق، قائد الدرجة الأولى، هو وسام مرموق نادرا ما يتم منحه ولا يمكن منحه إلا من قبل الرئيس الأمريكي عادة لرؤساء الدول أو رؤساء حكومات البلدان الأخرى، وتم منح هذا التكريم آخر مرة في عام 1991.

    وغادر الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بلاده في 23 يوليو/تموز، متوجها إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لاستكمال العلاج الذي بدأه في مستشفى بالبلاد، وذلك بناء على نصيحة الطاقم الطبي.

    وأجرى أمير الكويت عملية جراحية بأحد مستشفيات الكويت، وقال وزير شؤون الديوان الأميري إنها تكللت بالنجاح. وقبل ذلك، فوض أمير الكويت ولي عهده الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، بممارسة بعض اختصاصاته الدستورية.

    والشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، من مواليد 16 حزيران/يونيو 1929، وهو الحاكم الـ 15 لدولة الكويت.

    وكان الشيخ صباح الأحمد دخل مستشفى بالولايات المتحدة، في أيلول/سبتمبر الماضي، لاستكمال فحوصات طبية.

    انظر أيضا:

    نائب أمير الكويت: تسريبات من جهات أمنية تهدف إلى شق الصف الوطني ولن نسمح بالفوضى
    التلفزيون الكويتي يذيع بيانا بشأن صحة أمير البلاد
    ولي العهد السعودي يطمئن على صحة أمير الكويت 
    الديوان الأميري: صحة أمير الكويت مستقرة ويتلقى العلاج المقرر
    "لا كبير ولا صغير أمام القانون"... النائب العام الكويتي يكشف رسالة نائب أمير البلاد
    الكلمات الدلالية:
    تكريم, دونالد ترامب, أمريكا, الشيخ صباح الأحمد الصباح, أمير الكويت
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook