16:03 GMT29 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلن المجلس الأعلى للدولة في ليبيا رفضه اتفاق فتح موانئ النفط بين نائب رئيس مجلس رئاسة الوزراء أحمد معيتيق، وقائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر، مطالبا حكومة الوفاق بفتح تحقيق في تلك الواقعة.

    طرابلس - سبوتنيك. وقال المجلس الأعلى للدولة الليبية في بيان، اليوم الأحد، إنه "بالنظر إلى المعلومات والبيانات المتداولة في وسائل الإعلام المختلفة بشأن اتفاق نائب رئيس مجلس رئاسة الوزراء أحمد عمر معيتيق مع الجهة غير الشرعية المسيطرة على الحقول والموانئ النفطية بقيادة مجرم الحرب خليفة حفتر، فإننا نؤكد رفضنا لهذا الاتفاق المخالف للمبادئ الحاكمة بالاتفاق السياسي والقوانين المعمول بها".

     وتابع: "وعليه، يطلب منكم (حكومة الوفاق) فتح تحقيق عاجل في خلفيات هذه الحادثة، وما إذا كانت هناك أي جهة أخرى لها علاقة بهذا الإجراء وإحالة صورة من نتائج التحقيق إلينا لاتخاذ الإجراء المناسب حياله".

    وأصدر جهاز حرس المنشآت النفطية التابع للقيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية، يوم 18 سبتمبر/ أيلول الجاري، مرسوما إلى جميع شركات النفط التابعة للمؤسسة الوطنية للنفط يأذن لهم باستئناف الإنتاج والتصدير من الحقول والمواني أعتبارا من تاريخ صدور القرار.

    وكان القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر، قد أعلن في وقت سابق من ذات اليوم، استئناف الإنتاج في الحقول والموانئ النفطية، مؤكدا على تنفيذ كامل الشروط والتدابير اللازمة التي تضمن توزيع عادل لإيرادات النفط.

    يذكر أن جهودا إقليمية ودولية تبذل تجاه الأزمة الليبية من أجل تثبيت وقف إطلاق النار واستكمال المسار السياسي الليبي.

    وفي ظل الجهود المبذولة وتجميد الوضع الميداني تدهورت الأوضاع الاقتصادية والمعيشية لدرجة كبيرة دفعت الشارع للخروج للتظاهر، خاصة في ظل استمرار إغلاق النفط.

    إنفوجراف.. خريطة آبار النفط في ليبيا
    © Sputnik
    إنفوجراف.. خريطة آبار النفط في ليبيا

     

    انظر أيضا:

    مناطق نفطية مهددة.. لماذا ظهر "داعش" في ليبيا في هذا التوقيت
    مجلس الأمن الروسي: الغرب يحاول الاستيلاء على النفط في ليبيا وفنزويلا وسط وباء كورونا
    حرس المنشآت النفطية في ليبيا يأذن بإنتاج وتصدير النفط
    حفتر يعلن استئناف إنتاج وتصدير النفط في ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    الجيش الليبي, النفط, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook