20:15 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    تتجه الأوضاع في لبنان من سيئ إلى أسوأ، في ظل تخوفات من تبعات وخيمة تهدد كل القطاعات وأوجه الحياة في الدولة اللبنانية خاصة في ظل الجدل الدائر حول تشكيل الحكومة.

    وجاءت تحذيرات خبراء الاقتصاد في الوقت الذي ناشد فيه رئيس الوزراء المكلف في لبنان مصطفى أديب، كل الأطراف السياسية بالتعاون، بينما يسعى إلى تشكيل حكومة جديدة في أعقاب الكارثة التي شهدها لبنان بسبب انفجار مرفأ بيروت، الشهر الماضي.

    ومع عدم التوافق حتى الآن على تشكيلة الحكومة، جدد مصطفى أديب، في اتصالاته المتواصلة مع الأطراف السياسية، التأكيد على ضرورة تشكيل حكومة من الخبراء.

    وتنص المبادرة الفرنسية، التي طرحها ماكرون عقب انفجار بيروت، على إنشاء حكومة خبراء مقابل دعم مالي يخصص لإخراج البلاد من أزمتها الخانقة التي تتفاقم من يوم لآخر.

    قال الدكتور أيمن عمر، الخبير الاقتصادي اللبناني، إن الفرنسيين وجدوا في انفجار 4 أغسطس/ آب  فرصة تاريخية لتوطيد موطئ قدم لهم في لبنان، وفي شرقي المتوسط، الذي يمثل محور الصراع الحقيقي لهم.

    وأضاف في حديثه لـ"سبوتنيك" أن "المبادرة الفرنسية تضمنت في البداية مهلة 15 يوما بعدها تم تمديد المهلة لتشكيل الحكومة ظنا منهم أن الأمور تسير بهذه السهولة في لبنان"، مضيفا: "أنهم وقعوا منذ البداية بخطأ المواقيت الزمنية وغاب عن أذهانهم أن الواقع اللبناني أعقد بكثير مما تخيلوه".

    ويرى عمر، أن "العقبات الحقيقية ليست في توزيع الحصص الوزارية أو احتكار بعض الوزارات لفريق دون آخر أو المداورة بينها، وأن الموضوع أعمق من ذلك بكثير، فهو يدخل في صلب صراعات المحاور في المنطقة وفي تحديد هوية لبنان المستقبلية وخيارات لبنان السياسية".

    وتابع: "عمق الأزمة الحقيقية في لبنان مرتبط بمسار معاهدات التطبيع في المنطقة وتنفيذ صفقة القرن، وهو ما يستوجب تسليط الضوء على العامل الأمريكي في المشهد، حيث أن الرئيس الفرنسي عندما جاء حاملا مبادرته إلى لبنان، لا شك أنه حصل على الضوء الأخضر الأمريكي".

    واستطرد: "تبين للأمريكي أن هذه المبادرة قد تعطي للفريق السياسي الذي يمثل محور المقاومة في لبنان بعضا من المتنفس وتفك قليلا من الخناق عليه، بعد اشتداد العقوبات، ولذلك تسعى الإدارة الأمريكية لاستعادة المبادرة من جديد أو استغلالها لتحقيق بعض النقاط فيها والتحكم بكل مفاصلها ومنها الحكومة العتيدة في حال تشكيلها".

    وتابع: "الأزمة الاقتصادية والواقع المعيشي مأساوي إلى أبعد الحدود، وهو الأمر الذي يدفع بالمواطنين من الهروب من الجوع والفقر إلى الموت، عبر عبارات الموت في البحر غير آبهين بالمخاطر المحدقة بهم هم وأطفالهم وعائلاتهم، وذلك انعكاس للواقع النفسي والمعنوي الذي يعيشونه".

    ويرى أن "الأفق ما زال مسدودا وكلما تأخر تشكيل الحكومة والحل السياسي، سيزداد الواقع الاجتماعي خرابا حيث نشهد تقنينا قاسيا في الكهرباء يضاف له تقنينا في المحروقات ونقص في الأدوية وبعض المواد الأساسية مع احتمال فقدانها نهائيا كلما اقترب احتياط مصرف لبنان من النفاذ وهو قاب قوسين أو أدنى كما صرح بذلك المسؤولون".

    وتابع: "سيصل إلى قعر الهاوية مما يهدد بمخاطر وجودية".

    وقال سامر الحجار الجامعي، أستاذ الاقتصاد، إن "المبادرة الفرنسية منحت الأطراف اللبنانية 15 يوما لتشكيل الحكومة إلا أن الأوضاع تشير إلى عدم توافق بين هذه الأطراف".

    وأضاف في حديثه لـ"سبوتنيك" أن "كل التعقيدات السياسية لها تبعات اقتصادية وخيمة، وصلت إلى مرحلة الانهيار الاقتصادي، في حين أن عدم تشكيل الحكومة يضاعف الأوضاع السيئة، ويدفع نحو الذهاب إلى الأسوأ".

    وأشار إلى أن "احتياطي مصرف لبنان يتبخر، حيث أنه لم يعد يستطع مواصلة الدعم في ظل غياب الحكومة، الأمر الذي ينعكس على الأوضاع الاجتماعية والصحية وكافة مناحي الحياة".

    وشدد الخبير الاقتصادي على أن "لبنان بحاجة إلى حكومة تتفاوض مع صندوق النقد لإصلاح الخراب الذي وقع بعد تفجير مرفأ بيروت لإعادة الثقة للشارع اللبناني".

    ويسعى أديب إلى تشكيل حكومة خبراء توقف الانهيار الاقتصادي الذي يهدد لبنان منذ فترة.

     وقبل أيام قليلة أعربت الرئاسة الفرنسية، عن "أسفها" لعدم التزام السياسيين اللبنانيين بتعهدات خلال زيارة الرئيس إيمانويل ماكرون إلى بيروت، لتشكيل الحكومة خلال 15 يوما".

    وقال مسؤول في الرئاسة الفرنسية لـ"رويترز": "فرنسا تأسف لفشل الزعماء السياسيين اللبنانيين في الالتزام بتعهداتهم التي قطعوها للرئيس ماكرون في الأول من سبتمبر/ أيلول الجاري وفقا للإطار الزمني المعلن".

    من هو مصطفى أديب المكلف بتشكيل الحكومة اللبنانية
    © Sputnik / Mohamed Hassan
    من هو مصطفى أديب المكلف بتشكيل الحكومة اللبنانية

    انظر أيضا:

    بعد زيادة حدة العنف في لبنان... أيهما أقرب تشكيل الحكومة أم الفوضى؟
    مع قرب انتهاء المهلة الثانية.. ماذا بعد فشل لبنان في تشكيل حكومة؟
    مع قرب تشكيل الحكومة... هل يتزعم الحريري المعارضة في لبنان؟
    ما التحديات التي تواجه تشكيل حكومة جديدة في لبنان؟
    التيار الوطني وحركة أمل.. لماذا تعلن القوى السياسية الابتعاد عن تشكيل حكومة لبنان الجديدة؟
    الكلمات الدلالية:
    تشكيل الحكومة اللبنانية, بيروت, فرنسا, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook