18:34 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    تطبيع العلاقات الإسرائيلية مع الدول العربية (145)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إن إسرائيل ومن خلفها الإدارة الأمريكية الحالية استبدلتا الشرعية الدولية بصفقة القرن وخطط لضم الأراضي الفلسطينية، وهو ما رفضه الفلسطينيون والعالم أجمع.

    وقال عباس أمام الجمعة العامة للأمم المتحدة: "لقد قبلنا بالاحتكام للشرعية الدولية رغم الإجحاف والظلم التاريخي الذي لحق بنا منذ عام 1917 وإلى اليوم، ورغم أن هذه الشرعية الدولية لم تبق لنا سوى الأرض المحتلة منذ عام 1967، إلا أن سلطة الاحتلال الإسرائيلي، ومن خلفها الإدارة الأمريكية الحالية، قد استبدلتاها بصفقة القرن وخطط الضم لأكثر من 33 بالمئة من أرض دولة فلسطين، إضافة إلى ضم القدس الشرقية المحتلة بما فيها المسجد الأقصى وكنيسة القيامة، وهو ما رفضناه ورفضه معنا العالم أجمع، لمخالفته لقرارات الشرعية الدولية، التي اعترفت بدولة فلسطين في العام 2012 كجزء من النظام الدولي".

    هذا ونقل الموقع الإلكتروني "تايمز أوف إسرائيل"، في وقت سابق، على أن الخطة الأمريكية للسلام في الشرق الأوسط "صفقة القرن"، لا تزال مطروحة على الطاولة على الرغم من رفض الفلسطينيين لها وتوفر لهم أفضل أمل لوقف التوسع الاستيطاني الإسرائيلي المستمر في الضفة الغربية.

    وأوضح كوشنر أن خطة ترامب ستمنح الفلسطينيين دولة ذات سيادة، مقيدة في غزة وأجزاء من الضفة الغربية، بينما تسمح لإسرائيل بضم جميع مستوطناتها وغور الأردن والاحتفاظ بالقدس الشرقية بالكامل تقريبا.

    أبرز بنود اتفاق السلام بين إسرائيل والإمارات والبحرين
    © Sputnik
    أبرز بنود اتفاق السلام بين إسرائيل والإمارات والبحرين
    الموضوع:
    تطبيع العلاقات الإسرائيلية مع الدول العربية (145)

    انظر أيضا:

    نائب أردني: الاتحاد الأوروبي يركز على قرارات الشرعية الدولية بشأن فلسطين بخلاف أمريكا
    الرجوب: اتفقنا مع حماس على بناء الشراكة الوطنية من خلال انتخابات وفق تمثيل نسبي
    الكلمات الدلالية:
    السلام, إسرائيل, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook