19:27 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نفذت السلطات المغربية 417 عملية مداهمة في مختلف المدن المغربية لضبط الخمور المغشوشة ومنتهية الصلاحية، خلال الفترة ما بين 31 أغسطس/آب الفائت إلى 22 سبتمبر/أيلول الجاري.

    وبحسب وكالة الأنباء الفرنسية، تمكنت السلطان من ضبط نحو 1.2 مليون زجاجة كحول وإغلاق 87 مطعماً وتوقيف 45 شخصا.

    وأطلقت وسائل الإعلام المحلية على هذه الحملة تسمية "الأيادي البيضاء" أو "عملية باخوس"، نسبة إلى إله النبيذ في الأساطير الرومانية.

    وأتلفت الشرطة بوساطة جرافة، الأسبوع الماضي، أكثر من 20 ألف قنينة خمور منتهية الصلاحية أو تحمل ملصقات جمركية مزورة، في إحدى ضواحي الدار البيضاء.

    وكانت عملية مماثلة أسفرت عشية ذلك عن إتلاف نحو 60 ألف قنينة "منتهية الصلاحية أو تم تزويرها" ضبطت في مطاعم بمدينة مراكش، بينما أغلق نحو 12 مطعما في طنجة في نفس الأسبوع.

    وكشفت الحملة ضد الخمور المغشوشة "المضرة بالصحة العمومية" النقاب أيضا عن "بؤر للفساد المالي" و"شبكات ترويج أموال غير مشروعة" و"صناديق سوداء" تديرها "مافيا تصل امتداداتها حتى جهاز الأمن"، بحسب وسائل إعلام محلية.

    وعن طرق الغش التي يتم اللجوء إليها، كشفت السلطات عن استعمال حقن خاصة لإفراغ قناني خمور لتملأ بعد ذلك بمواد كحولية رديئة.

    وتثير حملة التطهير هذه مخاوف في أوساط هذا القطاع المتضرر بالفعل بسبب تداعيات تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد.

    انظر أيضا:

    ضبط ثاني مصنع للخمور في السعودية
    بعد تزايد حالات كورونا… جنوب أفريقيا تعيد فرض حظر على الخمور وعلى التجول
    وفاة 10 من مدمني الخمور بعد تناولهم مطهرات تحتوي على الكحول
    الكلمات الدلالية:
    مشروبات كحولية, المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook