18:27 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 80
    تابعنا عبر

    استغل شاب عربي فترة الحجر الصحي لصناعة سيارة كلاسيكية فائقة الجمال من قطع الغيار القديمة التي يملكها، ليحقق حلم حياته باقتناء سيارة جميلة تتماشى مع ذوقه الخاص.

    وقام الشاب الفلسطيني رياض العملة، والذي يعيش في بلدة قبلان شمالي الضفة الغربية، بتحقيق حلم طفولته من خلال صناعة سيارته الكلاسيكية الخاصة، واستثمارها بالشكل الأمثل.

    وقام العملة، والذي يعمل ببيع قطع غيار السيارات، بتصنيع مركبة كلاسيكية رائعة الجمال في ورشته المتواضعة أسفل المنزل، حيث صنع في البداية الهيكل المعدني الخارجي، ثم قام بتجميع الهياكل الميكانيكية الداخلية من قطع الغيار المتوفرة لديه.

    واستغرقت عملية تصنيع السيارة التي قام بها الشاب الفلسطيني نحو 4 أشهر من العمل، والتي تزامنت مع بداية فترة الحجر الصحي.

    وقال العملة في تصريحات نقلتها وكالة "الأناضول" التركية: "مع بدء فترة الحجر الصحي الناجم عن فيروس كورونا، بدأت التفكير بشكل جدي بتحقيق حلم طفولتي بصناعة مركبة كلاسيكية".

    وأطلق الشاب الفلسطيني على المركبة اسم "نوح" (تيمنا باسم ابنه الأصغر)، مبينا أن هذه المركبة قد صممت لتحاكي المركبات الكلاسيكية التي صنعت في ثلاثينيات القرن الماضي، خصوصا مع عدم توفر مثل هذه المركبات في الأسواق المحلية وتكلفة استيرادها العالية.

    وتتسع المركبة الكلاسيكية لشخصين، وتتميز بشكلها الجميل مع مقدمة طويلة ومصابيح خارج الهيكل المعدني، ما جعلها تبدو كسيارة فارهة قادمة من "العصر الجميل".

    واستثمر الشاب الفلسطيني مركبته في المناسبات والتصوير والأفراح، ولاقت المركبة رواجا كبيرا في البلدة والمدينة التي يعيش فيها الشاب الفلسطيني، وأخذت شهرة واسعة على وسائل التواصل الاجتماعي.

    انظر أيضا:

    فيتامين يحمي الجنين من التشوهات الخلقية وهام جدا للراغبات بالحمل
    "طائرة من إنتاج الصناعات الدفاعية"... تركيا تقدم هدية ثمينة جدا لشاب عربي... صور
    أردوغان: تركيا ليست ضيفا بل من "أهل الدار" وأدعو تحويل المتوسط إلى "واحة سلام"
    صحيفة أمريكية: الصين تشن حربا جديدة
    "تزيد الوزن".. 13 طعاما صحيا تدخل في أنظمة الحميات الغذائية بشكل خاطئ
    تركيا تنشر مشاهد لقيام سلاح المدفعية الأذربيجاني بقصف فوج مشاة أرمني... فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook