04:46 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، إن العراق حريص على فرض سيادة القانون وحصر السلاح بيد الدولة وحماية البعثات والمقرات الدبلوماسية.

    ذكرت ذلك قناة "السومرية نيوز" العراقية، مشيرة إلى أن تصريحات الكاظمي جاءت خلال استقباله، اليوم الأربعاء، سفراء 25 دولة".

    ولفتت إلى أن السفراء أعربوا عن قلقهم من تزايد الهجمات ضد المنشآت الدبلوماسية، خلال الاجتماع الذي تم عقده بناء على طلبهم لمناقشة التطورات الأخيرة فيما يتعلق بأمن البعثات الدبلوماسية في العراق.

    وقال الكاظمي إن "مرتكبي الاعتداءات على أمن البعثات الدبلوماسية يسعون الى زعزعة استقرار العراق، وتخريب علاقاته الإقليمية والدولية"، مضيفا: "هذه الهجمات لا تستهدف البعثات الدولية فقط، وإنما طالت الأبرياء من المواطنين، بما في ذلك الأطفال".

    وتابع: "مؤسسات الدولة الأمنية عازمة على وضع حد لها، وقد شرعت باتخاذ الإجراءات الضرورية لتحقيق هذا الهدف"، مضيفا: "الخارجون على القانون الذين يحاولون الإساءة إلى سمعة العراق والتزاماته الدولية يتحركون بوحي من دوافع غير وطنية في ظل ازدرائهم لإرادة الشعب العراقي ومرجعياته الدينية والسياسية والثقافية التي أجمعت على خطورة ما يقومون به".

    وتابع: "العراق شعبا وحكومة سيتصدى لهؤلاء وسيعمل على حماية ضيوفه كما تتطلبه الأعراف الدبلوماسية عبر التأريخ، ومن أجل طي صفحة الصراعات والإرهاب والانصراف إلى التحديات الاقتصادية والاجتماعية ومتطلبات التنمية".

    من هو رئيس الحكومة العراقية المكلف مصطفى الكاظمي؟
    © Sputnik
    من هو رئيس الحكومة العراقية المكلف مصطفى الكاظمي؟

    انظر أيضا:

    إيران تدعو إلى ضمان أمن دبلوماسييها ومقرات بعثتها الدبلوماسية في العراق
    رئيس الوزراء العراقي: تحالف الفساد والسلاح المنفلت لا مكان له في العراق
    العراق... الرئاسات الثلاث تؤكد على حصر السلاح بيد الدولة... فيديو
    هل يستطيع الكاظمي بدعم من الصدر مواجهة تحالف "الفساد والسلاح المنفلت" في العراق
    الرئيس العراقي: نعمل على حصر السلاح بيد الدولة
    الكلمات الدلالية:
    المقرات الدبلوماسية, نزع السلاح, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook