12:30 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال مراسل وكالة "رويترز" إن محتجين عراقيين اشتبكوا اليوم الثلاثاء، مع قوات الأمن خارج ضريح الإمام الحسين بمدينة كربلاء، جنوبي العراق، وإن عدة مصابين سقطوا.

    وكان المحتجون يحيون ذكرى متظاهرين قُتلوا خلال شهور من الاحتجاجات المناوئة للحكومة العام الماضي، التي مات خلالها أكثر من 500 عراقي معظمهم برصاص قوات الأمن والجماعات المسلحة.

    ووقعت الاشتباكات اليوم خلال أربعينية الحسين التي تقام لإحياء ذكرى مقتل حفيد النبي محمد.

    وقال شهود إن المحتجين نظموا مسيرة إلى الضريح. وقال مراسل "رويترز" إن البعض غضبوا عندما لم يتم السماح لهم بالوصول إلى الضريح. وعندئذ ضربت قوات الأمن المحتجين بالهراوات مما تسبب في مناوشات ثم دفع المحتجين إلى الوراء.

    وقال مسؤول أمني في كربلاء إن المحتجين جاءوا ضمن مجموعة من الزوار. وأضاف أن جانبا من المجموعة تحول إلى العنف قبل جولتهم في الضريح وإن الشرطة تدخلت لإبعادهم عن المكان.

    وأربعينية الحسين أكبر تجمع سنوي عام في العالم إذ يحضرها ملايين المسلمين من العراق والخارج.

    وهناك هذا العام حضور أقل عددا لأن العراق أغلق معظم حدوده أمام الزائرين خشية تفشي جائحة كوفيد-19. ويسجل العراق يوميا ما يصل إلى خمسة آلاف إصابة بالمرض.

    انظر أيضا:

    ممثلة الأمم المتحدة في العراق تدين استخدام بنادق الصيد ضد المحتجين
    نفذوها في العراق... عناصر الحرس الوطني الأمريكي تنفذ رقصة "ماكارينا" للمحتجين... فيديو
    محتجون يحرقون مكتب البرلمان ومبنى مجلس محافظة البصرة جنوبي العراق
    غليان شعبي... محتجون عراقيون يجبرون مسؤولا على الاستقالة ويغلقون دائرتين للكهرباء
    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook