03:02 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    تعجب الرئيس الأسبق للاستخبارات السعودية الأمير بندر بن سلطان، من موقف قادة حركة حماس الفلسطينية، الذين ذهبوا إلى تركيا للإعراب عن شكرهم لموقفها الرافض لاتفاق السلام بين الإمارات وإسرائيل وقرارها بسحب سفيرها من أبوظبي.

    جاء ذلك ضمن حواره من مقابلة "مع بندر بن سلطان"، التي تبثه على قناة "العربية" السعودية.

    وتساءل الأمير بندر، تركيا هددت بسحب سفيرها من الإمارات بعد اتفاق السلام مع إسرائيل، هل طلب قادة حماس من أردوغان أن يطرد السفير الإسرائيلي في أنقرة باعتبار أن ذلك أقرب أو سحب السفير التركي من تل أبيب".

    وتابع "هؤلاء الناس هم أحد الأسباب الرئيسية في ضياع القضية الفلسطينية".

    يذكر أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أعلن، أن أنقرة قد تسحب سفيرها من أبو ظبي أو تعلق العلاقات الدبلوماسية مع الإمارات، ردا على اتفاق السلام الذي أبرمته مع إسرائيل.

    وقال "طلبنا من وزير خارجيتنا بحث تعليق العلاقات الدبلوماسية مع أبو ظبي أو حتى سحب السفير التركي لأننا نقف مع الشعب الفلسطيني ولا يمكننا التخلي عن فلسطين"، لأنه "من غير الممكن تقبل الاتفاق بين إسرائيل والإمارات"، على حد قوله.

    واعتبر ذلك مزايدة ومتاجرة بالقضية الفلسطينية من قبل العديد من المراقبين، في الوقت الذي تنشط فيه التجارة بينها وبين تل أبيب، ودون أن تسحب سفيرها أو تتخذ أي خطوة تجاه سفير إسرائيل في أنقرة.

    كما أشار الأمير بندر إلى أن القضية الفلسطينية "عادلة"، لكن محاميها فاشلون، مضيفا أن القضية الإسرائيلية "غير عادلة" ولكن محاميها ناجحون وهذا يختصر ما حدث في الأعوام الـ 75 الماضية.

    انظر أيضا:

    عريقات عن حوار بندر بن سلطان: من يعرض الحقيقة الموثقة لا يحتاج للشتم
    بندر بن سلطان: عرفات قال إن كامب ديفيد أفضل 10 مرات من اتفاق أوسلو... فيديو
    بندر بن سلطان: أبو عمار كان يريد الموافقة على كامب ديفيد لولا حافظ الأسد
    بندر بن سلطان: ياسر عرفات رقص فرحا وقال تحررت فلسطين بعد مبادرة سعودية أمريكية
    الكلمات الدلالية:
    التطبيع مع إسرائيل, إسرائيل, الإمارات, تركيا, السعودية, بندر بن سلطان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook