20:19 GMT30 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 52
    تابعنا عبر

    قام الرئيس السوري بشار الأسد، اليوم الاثنين، بزيارة قرية بلوران في ريف اللاذقية، وهي إحدى المناطق التي تعرضت للحرائق غير المسبوقة في البلاد، وطالت أراض زراعية وحرجية في ثلاث محافظات.

    وذكرت وكالة الأنباء السورية "سانا"، أن "الأسد استمع إلى الأهالي في القرية في ريف اللاذقية الشمالي للتعرف إلى أهم أولوياتهم التي تساعدهم في تعزيز عوامل تشبثهم بأرضهم وإعادة زراعتها بأسرع وقت ممكن"، مشيرة إلى أن وزيري الإدارة المحلية والبيئة حسين مخلوف، والزراعة والإصلاح الزراعي حسان قطنا، رافقا الأسد في زيارته.

    وشهدت سوريا حرائق متزامنة اندلعت في محافظات طرطوس واللاذقية وحمص، فجر يوم الجمعة الماضي، ولم تصدر أي بيانات رسمية حول الخسائر، وهو ما يرتقب أن تصدره وزارة الزراعة يوم الخميس المقبل، بعد انتهاء عمل لجان حصر الأضرار.

    وحسب آخر تصريح لوزير الزراعة حسان قطنا، فقد نشب 171 حريقا في المحافظات الثلاث، وأدت تلك الحرائق إلى ثلاث وفيات، اثنتان منها نتيجة الحروق وواحدة نتيجة الاختناق بالدخان، أما بالنسبة للمساحات المحترقة، فقد أعلن قطنا أن الضرر الأكبر حدث يوم الجمعة واحترق 600 هكتار في يوم واحد.

    انظر أيضا:

    إسرائيل تواصل إطفاء الحرائق مع توسع اندلاعها في سوريا ولبنان
    سوريا تعلن إخماد كافة الحرائق البالغ عددها 156
    كندة علوش تعلق على حرائق سوريا
    مشهد يثير الفزع... هل هذه جثث متفحمة إثر الحرائق الهائلة في سوريا
    حرائق سوريا... هل هناك شبهة سياسية ومن يمكن أن يقف وراءها؟
    الحرائق في سوريا نقمة الطبيعة أم بفعل أياد آثمة... أين دعم الحلفاء؟
    الكلمات الدلالية:
    بشار الأسد, حرائق, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook