18:33 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اجتمع، اليوم الثلاثاء، في القاهرة وزراء خارجية الأردن والعراق ومصر، وتباحثوا في العديد من القضايا الإقليمية وضرورة التوصل لحل سياسي فيها.

    وقال أيمن الصفدي وزير الخارجية الأردني، خلال مؤتمر صحفي مشترك: إن "القضية الفلسطينية لا زالت القضية المحورية"، مضيفا أن "أفق السلام الشامل لا زال غائما ومبعثا للقلق لدى الجميع".

    وأضاف أن "الأردن يقف إلى جانب مصر في قضية سد النهضة ويدعم كل خطواتها في تلك الأزمة".

    وتطرق الصفدي للحديث عن الأوضاع في الإقليم، مشدد على أن أمن العراق والحفاظ عليه ركيزة أساسية لاستقرار المنطقة، كما أكد أيضا ضرورة التوصل لحل سياسي يحفظ أمن ليبيا ودول الجوار.

    وبحث وزارء خارجية الدول الثلاث خلال لقاء سبق المؤتمر الصحفي مشاريع العمل المشتركة المستهدفة ترجمة رؤى القادة في توسيع التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري بين البلدان الثلاثة، بما يحقق مصالحهم المشتركة، بالإضافة إلى سبل تعزيز التنسيق والتشاور بين الأردن ومصر والعراق إزاء المستجدات والتطورات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك وبما يخدم القضايا العربية.

    ونقل الصفدي رسالة من الملك عبد الله الثاني إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، تمحورت حول العلاقات الثنائية والتنسيق المشترك بين البلدين لفتح آفاق أوسع للتعاون وبحث القضايا الإقليمية المشتركة بما يسهم بتحقيق الاستقرار في المنطقة.

    وخلال قمة ثلاثية عقدت في عمّان، نهاية أغسطس/آب الماضي، برئاسة الملك عبد الله الثاني، وبمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي، ورئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، أكد القادة أهمية تعزيز التعاون واعتماد أفضل السبل والآليات لترجمة العلاقات الاستراتيجية على أرض الواقع، وخاصة الاقتصادية والحيوية منها كالربط الكهربائي ومشاريع الطاقة والمنطقة الاقتصادية المشتركة، والاستفادة من الإمكانات الوطنية والسعي لتكامل الموارد بين البلدان الثلاثة وخاصة في ظل التبعات العالمية لجائحة فيروس كورونا المستجد على الأمن الصحي والغذائي والاقتصادي.

    ووجه القادة الوزراء المعنيين إلى التركيز على القطاعات الصحية والطبية والتعليم والطاقة والتجارة البينية وتشجيع الاستثمارات والتعاون الاقتصادي، والاستفادة من دروس جائحة فيروس كورونا المستجد، بما يعمق التعاون في مواجهة تبعات الجائحة.

    وكلف القادة وزراء الخارجية بوضع المهام المناطة بالسكرتاريا التنفيذية، بما يشمل مهام التحضير لاجتماعات القمم الثلاثية والوزارية ومتابعة مخرجاتها، ورفع التقارير اللازمة لاجتماعات القادة.

    الكلمات الدلالية:
    فلسطين, مصر, ليبيا, سوريا, العراق, الأردن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook