05:41 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية المصري سامح شكري، إن مصر تؤكد على الحل السياسي في الأزمة الليبية بتوافق ليبي ليبي دون تدخلات أجنبية. 

    وأضاف شكري خلال المؤتمر الصحفي لوزراء خارجية العراق ومصر والأردن في القاهرة اليوم، أن التأكيد على عدم تجاوز خط سرت الجفرة، تولدت عنه خطوات إيجابية.

    وأوضح أن هذه الخطوات تمثلت في استئناف الحوارات السياسية بين الأطراف الليبية، وأن مصر مستمرة في دعم الجهود للتوصل لحل سياسي.

    وأشار إلى أطراف إقليمية تسعى لزعزعة الاستقرار في ليبيا وأنه لا بد من موقف دولي لمواجهة هذه المساعي.

    وفي يونيو/حزيران الماضي، قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في تصريحات أثناء زيارة للمنطقة العسكرية الغربية بمحافظة مرسى مطروح، غربي البلاد، إن بلاده اتخذت موقفا استراتيجيا ثابتا لوحدة وسلامة الأراضي الليبية ووضع حد للتدخلات الأجنبية.

    وأكد أن التدخلات الأجنبية في ليبيا "تسهم في بناء ملاذات آمنة للعنف والإرهاب... التطوارات الأخيرة باتت تنذر بزيادة المخاطر والتهديدات".

    وتابع السيسي أن "أي تدخل مباشر للدولة المصرية باتت تتوفر له الشرعية الدولية"، مؤكدا "لن يدافع عن ليبيا إلا أهل ليبيا، ونحن مستعدون لنساعد ونساند"، مضيفا: "لم نتدخل لأننا لم نرد أن يذكر التاريخ أننا تدخلنا في بلادكم في موقف ضعف".

    وأضاف أن بلاده مستعدة لتدريب وتسليح شباب القبائل الليبية لمواجهة التدخلات الخارجية، قائلا: "هاتوا شباب القبائل ندربهم ونعلمهم ونسلحهم تحت إشرافكم".

    وعن الوضع ميدانيا، قال السيسي: "إذا كان البعض يعتقد أنه يستطيع تجاوز خط سرت الجفرة فهذا خط أحمر بالنسبة لنا".

    تصريحات السيسي جاءت عقب التطورات التي شهدها الوضع في ليبيا مؤخرا وتصريح لأنقرة الداعم الرئيسي لقوات حكومة الوفاق الوطني الليبية ربط التوصل لوقف دائم لإطلاق النار في ليبيا بانسحاب قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر من مدينة سرت الاستراتيجية، والعودة إلى خطوط عام 2015، والذي وقع فيه اتفاق الصخيرات الذي تشكلت بموجبه حكومة الوفاق.

    انظر أيضا:

    ليبيا والشرق الأوسط يتصدران مباحثات بوغدانوف مع نظيره المصري
    تحرير مصريين مختطفين في ليبيا
    ليبيا تعلن مقتل 7 من إرهابيي "داعش" بينهم مصري وسعوديان
    برلماني ليبي: كلينتون سعت لتكون مصر "الفريسة الثانية" بعد العراق... وليبيا كانت ضمن الأهداف
    مباحثات دبلوماسية روسية مصرية تتناول تنسيق الجهود لتعزيز الحوار في ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    مصر, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook