12:17 GMT14 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 33
    تابعنا عبر

     قال محمد البرادعي، المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية، إنه لا يحق لأحد التشكيك في واقعة محرقة الهولوكوست  باعتبارها "جريمة إبادة جماعية بشعة".

    وقال البرادعي في تغريدة عبر موقع تويتر، اليوم السبت: "من حق كل إنسان أن يدافع عن فكره ومعتقده ضد أي إساءة ولكن ليس من حقه أن يلجأ إلى العنف".

    وأضاف البرادعي أنه "من حق كل إنسان أن يدين السياسات الإسرائيلية العنصرية ضد الشعب الفلسطيني ولكن ليس من حقه أن يشكك في الهولوكوست كجريمة إبادة جماعية بشعة"، مشيرا إلى أن "التفكير العقلاني الأخلاقي هو المدخل للدفاع عن كل قضايانا".

    يشار إلى محرقة الهولوكوست وقعت خلال الحرب العالمية الثانية قُتِل فيها ما يقرب من ستة ملايين يهودي أوروبي على يد النظام النازي لأدولف هتلر والمتعاونين معه. 

    وجرت عمليات القتل في جميع أنحاء ألمانيا النازية والمناطق المحتلة من قبل ألمانيا في أوروبا، لتطال ملايين الأشخاص، غالبيتهم من اليهود، إلى جانب فئات أخرى.

    انظر أيضا:

    رابطة العالم الإسلامي تعترف بالهولوكست
    دعوات لإقالة وزير التعليم الإسرائيلي بعد تعليقات حول علاج نفسي للمثليين
    فرنسا تنقل جثمان المناضلة النسوية سيمون فاي إلى مقبرة العظماء
    إعلان القائمة القصيرة لجائزة البوكر للرواية العربية
    الكلمات الدلالية:
    محمد البرادعي, محمد البرادعي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook