11:29 GMT25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي عن السبب وراء طلبه من الوزراء إعلامه مسبقا بأي لقاء مع رئيس البلاد قيس سعيد.

    جاء ذلك في حوار على القناة الوطنية الأولى، مساء أمس، بحسب الموقع الإلكتروني لقناة نسمة الخاصة.

    وأكد المشيشي أن علاقته برئيس الدولة قيس سعيد "طيبة جدا ويضبطها الدستور من الناحية المؤسساتية''.

    وبشأن طلبه من فريقه الوزاري إعلامه مسبقا بأي لقاء مع رئيس الدولة، أوضح رئيس الحكومة التونسية أنه في إطار تفعيل الصلاحيات يجب أن يكون هناك تأطير للمسارات.

    وأشار إلى أنّ التفاعل مع رئيس الجمهورية ضروري لإضفاء مزيد النجاعة وتوحيد المسارات.

    وشدد على أن طلبه هو ''مسألة إجرائية وتنظيمية لتوضيح المسارات والتعاطي مع مختلف الملفات''.

    وبخصوص إعفاء وزير الثقافة وليد الزيدي، أكّد رئيس الحكومة أن القرار تم اتخاذه لأن الأخير خرج عن واجب التحفظ والتضامن الحكومي.

    وفي 6 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، أقال المشيشي وزير الثقافة من منصبه، إثر خلاف بشأن رفض الزيدي قرارات تتعلق بكورونا، مكلفا وزير السياحة حبيب عمار، بتسيير وزارة الثقافة بالنيابة.

    وكان الزيدي قد صرح بمواصلة تنظيم الأنشطة والاحتفالات الثقافية خلافا لقرار رئيس الحكومة بحظرها بسبب كورونا.

    انظر أيضا:

    تونس.. حركة النهضة تقرر منح الثقة لحكومة هشام المشيشي
    الرئيس التونسي يكلف هشام مشيشي بتشكيل الحكومة المقبلة
    تونس.. كيف تفاعلت الأحزاب السياسية مع اختيار هشام المشيشي رئيسا للحكومة
    من هو رئيس الوزراء التونسي المكلف هشام المشيشي؟
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook