13:51 GMT29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    زيارة الكاظمي إلى أوروبا (10)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وصل رئيس مجلس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، مساء اليوم الثلاثاء 20 أكتوبر/ تشرين الأول، إلى العاصمة البريطانية ضمن جولته الأوروبية التي زار فيها فرنسا وألمانيا.

    وأعلن المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة في بيان مقتضب تلقته مراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم، أن الكاظمي وصل إلى العاصمة البريطانية لندن.

    وفي وقت سابق من اليوم، التقى الرئيس الكاظمي مع المستشارة الألمانية وتباحث معها في مجمل العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل الارتقاء بالتعاون المشترك على مختلف الصعد والمجالات.

    وأجرى الكاظمي مع ميركل مباحثات في ملفات الشراكة الألمانية العراقية في مجال مواجهة الإرهاب ضمن التحالف الدولي لمناهضة "داعش" الإرهابي.

    وبحث ملف المساعدات الألمانية لإعادة أعمار المناطق المحررة، فضلاً عن التعاون في مجال تطوير البنى التحتية وشبكات الطاقة الكهربائية، ودور الشركات الألمانية في هذا القطاع والقطاعات الأخرى.

    وقال الكاظمي خلال التصريح الصحفي مع  المستشارة أنغيلا ميركل صباحا في العاصمة الألمانية برلين: "جئت لبرلين لأؤكد التزام العراق بعلاقات وثيقة ورغبته بشراكة مستدامة مع ألمانيا، وأيضا لأنقل التقدير الكبير الذي نكنه حكومة وشعباً للمساعدة الألمانية المتواصلة للعراق في مجال مواجهة الإرهاب، في إطار التحالف الدولي المناهض "لداعش"، وهذه التجربة كشفت لنا مدى الترابط بين أمن واستقرار العراق وبين الأمن الأوربي".

    وأبدى الكاظمي تطلع العراق إلى مواصلة التعاون الأمني والعسكري في مكافحة الإرهاب، وخصوصاً في مجال تدريب وبناء قدرات القوات الأمنية العراقية وضمن إطار حلف الناتو.

    ووصل رئيس مجلس الوزراء العراقي القائد العام للقوات المسلحة، مصطفى الكاظمي، إلى فرنسا، يوم أمس الاثنين 19 أكتوبر/تشرين الأول، على رأس وفد رفيع المستوى، ضمن جولة أوروبية تشمل ألمانيا وبريطانيا.

    الموضوع:
    زيارة الكاظمي إلى أوروبا (10)

    انظر أيضا:

    ماكرون والكاظمي يؤكدان على تعزيز التعاون الفرنسي العراقي
    في جولته الأوروبية... هل يرفع الكاظمي العراق من قائمة الدول عالية المخاطر
    الكلمات الدلالية:
    بريطانيا, وصول, رئيس الوزراء, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook