12:16 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الباحث الأول في مركز البحوث العربية والإسلامية في معهد الشرق بالأكاديمية الروسية للعلوم، بوريس دولغوف، اليوم الجمعة، إن اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا له أهمية كبيرة، لكنه ليس المرحلة النهائية في تسوية النزاع نظرا لدور اللاعبين الخارجيين.

    موسكو– سبوتنيك. وقال دولغوف، لوكالة "سبوتنيك"، "الاتفاقات التي تم التوصل إليها في جنيف هي خطوة هامة بالفعل في اتجاه تسوية الأزمة الليبية. لكن يجب أولا أن نذكر أن هذه ليست الاتفاقات الأولى، لقد كانت هناك اتفاقات مماثلة في الماضي".

    وأضاف دولغوف أنه في المرحلة الحالية الدور الرئيسي في النزاع يرجع للاعبين الخارجيين، أولهم تركيا وقطر التي تدعم تركيا، مشيرا إلى أن سياسة تركيا لا يمكن أن تتغير بهذه السرعة بسبب توصل أطراف ما إلى اتفاقات.

    وكانت رئيسة بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا، ستيفاني ويليامز، قد أعلنت اليوم الجمعة، أن أعضاء اللجنة الليبية العسكرية المشتركة توصلوا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار خلال المحادثات في جنيف، وجرت مراسم التوقيع في قاعة مؤتمر نزع السلاح بمقر الأمم المتحدة بجنيف.

    انظر أيضا:

    بعد محادثات ليبية... أول طائرة ركاب تتوجه من طرابلس إلى بنغازي منذ عام
    الأطراف الليبية تتفق على وجوب مغادرة جميع المقاتلين الأجانب في غضون ثلاثة أشهر
    الأمم المتحدة تكشف موعد الاجتماع المقبل للجنة العسكرية الليبية "5+5"
    الأطراف الليبية في محادثات جنيف تتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار
    الكلمات الدلالية:
    ليبيا, تركيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook