02:12 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلنت إسرائيل، اليوم السبت، أن دولا عربية جديدة سوف تنضم إلى ما أسمته "مسيرة السلام" قريبان وذلك بعد إعلان اتفاق مع السودان.

    وقال الناطق باسم الحكومة الإسرائيلية، أوفير غندلمان، إن التعاون مع السودان سيشمل القطاعات الزراعية والاقتصادية، مشيرا إلى أن الاتفاق هو الخطوة الأولى لتعزيز العلاقات الثنائية، وأن هناك دولا عربية أخرى ستنضم لمسيرة السلام قريبا.

    ونقلت شبكة "سكاي نيوز" عن المتحدث قوله إن إقامة علاقات طبيعية مع السودان أمر مختلف، على اعتبار أن هذا البلد كان معارضا ومعاديا لإسرائيل.

    وأضاف "إخراج السودان من دائرة العنف والإرهاب تعتبر بشرى سارة لدعاة السلام في  المنطقة"، مشيرا إلى أن البعثات السودانية ستجتمع قريبا مع الوفود الإسرائيلية لبحث إطلاق التعاون بين البلدين في العديد من المجالات.

    وتابع "مصالح السودان تتجلى في تحسين الأوضاع الاقتصادية بعد سنوات من الفقر والعزلة، أما إسرائيل فتسعى إلى تسيير رحلات لدول أفريقيا وأمريكا اللاتينية".

    وأضاف "نحن مستعدون لمشاركة خبراتنا الزراعية والتكنولوجية من أجل تحسين الأوضاع المعيشية في هذا البلد".

    وأشار المتحدث إلى أن هناك دولا عربية أخرى ستنضم لمسيرة السلام قريبا "شعوب المنطقة تبحث عن مستقبل أفضل".

    وأردف قائلا "استمرار الصراع في الشرق الأوسط لا يفيد أحد سوى المتاجرين به. والتحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام".

    وتابع "المنطقة سئمت من الحروب والصراعات وتريد أن ترى مستقبلا أفضل لشعوبها وأطفالها. نستطيع العمل معا لتوفير الحلول. نحن جيران في هذه المنطقة".

    انظر أيضا:

    البحرين تعلق على تطبيع العلاقت بين السودان وإسرائيل
    مسؤول إيراني: السعودية دفعت مبلغا ضخما للسودان قبل التطبيع مع إسرائيل
    السودان يجني "أولى ثمار" اتفاقه على التطبيع مع إسرائيل
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook