17:43 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قتل، اليوم الأحد، شاب فلسطيني جراء اعتداء قوات الأمن الإسرائيلية عليه بالضرب بأعقاب البنادق، على الطريق الرابط بين مدينة رام الله وسط الضفة الغربية.

    وأكدت الطواقم الطبية أن "الشاب عامر عبد الرحيم صنوبر، 18 عاما، فارق الحياة بعد الاعتداء عليه بالضرب المبرح بأعقاب البنادق من جنود الجيش الإسرائيلي".

    من جانبه، قال مدير مجمع فلسطين الطبي أحمد البيتاوي، لوكالة "سبوتنيك"، إن "الشهيد صنوبر وصل إلى مجمع فلسطين الطبي في ساعات الفجر جثة هامدة وعليه علامات كدمات اعتداء وضرب".

    وأضاف البيتاوي أنه "لفظ أنفاسه الأخيرة قبل أن يصل إلى المستشفى، فوصل مستشهدا رغم محاولات الطواقم الطبية إنعاش قلبه إلا أن كل ذلك باء بالفشل".

    وبحسب وسائل إعلام محلية، كان الجيش الإسرائيلي قد صرح بأن فلسطينيا توفي الليلة الماضية خلال مطاردة بعد الاشتباه في قيامه بإلقاء الحجارة على سيارة مستوطن في مكان الحادث وسقط واصطدم رأسه بالأرض.

    وأضافت أنه جرى عملية انعاش للشاب قبل إعلان وفاته و "لم يتم إطلاق أعيرة نارية خلال العملية".

    انظر أيضا:

    مقتل فلسطينية في الضفة الغربية برصاص جنود إسرائيليين
    مقتل شاب فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية
    مقتل فلسطيني برصاص الأمن الإسرائيلي شرقي القدس
    بعدما "قتلته بدم بارد"... الشرطة الإسرائيلية تفتح تحقيقا في مقتل شاب فلسطيني
    الكلمات الدلالية:
    الجيش الإسرائيلي, القضية الفلسطينية, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook