08:39 GMT01 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أدان المغرب الهجوم الذي وقع بمدينة نيس الفرنسية، والذي أودى بحياة ثلاثة أشخاص، معربا عن تضامنه وتعاطفه مع الضحايا وعائلاتهم، حسبما ذكر بيان لوزارة الخارجية المغربية.

    ودعا المغرب إلى تجاوز السياق السلبي، والمناخ المتوتر حول الدين، وحث مختلف الأطراف على البرهنة عن روح الاعتدال والحكمة واحترام الآخر.

    وقال عبد الإله ابن كيران، رئيس الحكومة المغربية السابق، والأمين العام السابق لحزب "العدالة والتنمية" إنه "لا يجوز إطلاقا قتل الأبرياء. الذين يستهزئون من رسول الله يمكن أن نرد عليهم بالكلمة. الله أمرنا ألا نجادل أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن".

    وأشار ابن كيران إلى أنه يمكن الرد على المسيئين للرسول الكريم بـ"الحوار والمظاهرات إن كان ذاك ممكنا، وبالمقاطعة إن شئنا".

    ويرى ابن كيران أن "بعض الذين لم يفقهوا شيئا وجهلوا دينهم صاروا يتسببون لنا في حرج شديد، وفي مشقة عظيمة، ويقلبون أفراحنا أحزانا".

    وشدد ابن كيران على أن هذه الأعمال العنيفة والإرهابية لا جدوى منها، منتقدا المواقف السلبية التي تصدر عن المسؤولين الفرنسيين، وعلى رأسهم الرئيس ماكرون، مضيفا أنه "لا علاقة لحرية التعبير بالاعتداء على عقائد الناس. أنا متأكد من أن ماكرون أخطأ في هذه المقاربة. لا تجوز الإساءة إلى أي فرنسي لا بالعنف ولا بالإرهاب، في أي أرض من أرض الله".

    انظر أيضا:

    حسن نصرالله: كل حادثة مشابهة لحادثة نيس سابقا أو في المستقبل مرفوضة ومدانة
    الشرطة الفرنسية تحقق مع شخص ثان على خلفية هجوم نيس
    الشرطة الفرنسية تعتقل شخصا ثالثا على خلفية هجوم نيس
    الكلمات الدلالية:
    هجوم إرهابي, فرنسا, المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook