14:35 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 25
    تابعنا عبر

    بالتزامن مع موجة الاستياء الأخيرة التي اجتاحت الدول الإسلامية إزاء الإساءات المتتالية للنبي (محمد) في فرنسا، والموقف الرسمي لباريس تجاه هذه القضية، نشرت العديد من المنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي التي تقارن المواقف الغربية من المسلمين سواء بشكل مباشر أو غير مباشر.

    أقرأ أيضا: فيديو لميركل يثير حماس المسلمين... هل قالته ردا على تصريحات ماكرون

    وخلال الأيام القليلة الماضية، انتشرت صورة على منصات التواصل الاجتماعي  تظهر المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، مع عدد من السيدات المحجبات، قيل إنهن مسلمات ألمانيات، في منشور حظي بآلاف المشاركات والتفاعلات.

    View this post on Instagram

    ميركل 👌❤

    A post shared by lost dream dz (@lost_dream_dz) on

    وصوحب هذا المنشور بتعليقات مثل "المستشارة الألمانية قائدة أقوى دولة وأقوى اقتصاد في الاتحاد الأوروبي مع مجموعة من المسلمات المحجبات"، وأيضا "رسالة إلى صاحب مقولة: الإسلام يعيش حاليا أزمة في العالم!!" في إشارة واضحة إلى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي أثار حديثه جدلا كبيرا.

    لكن بالبحث والمتابعة، يتبين أن الصورة ليست في ألمانيا وليست بصحبة مسلمات ألمانيات، حيث سبق نشرها في العام 2017 على حساب المتحدث باسم الحكومة الألمانية على "تويتر"، وتجمع المستشارة الألمانية بسيدات أعمال سعوديات.

    وكتب المتحدث على الصورة: "المستشارة ميركل تتحدث في جدة مع نساء سعوديات من الجامعات والشركات والإعلام والسياسة حول دور المرأة".

    في الأول من سبتمبر/ أيلول، قال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، إنه ليس من شأنه التعليق على قرار الصحفيين بالنشر، في إشارة إلى إعادة نشر صحيفة "شارلي إيبدو" الرسوم المسيئة للنبي (محمد).

    وأضاف الرئيس الفرنسي، ردا على سؤال حول قرار الصحيفة:

    لدينا حرية تعبير وحرية عقيدة. لدينا حريات في فرنسا لكن علينا أيضًا إظهار الاحترام والكياسة.

    وتوترت الأمور في فرنسا بشكل كبير، مؤخرا، بعد مقتل مدرس فرنسي على يد لاجئ شيشاني، بسبب عرض الأول على تلاميذه، رسوما مسيئة للنبي (محمد). لكن التوتر بلغ ذروته بعدما تعهد ماكرون بمواصلة نشر فرنسا للرسوم الساخرة، في موقف أثار استهجان الشعوب والحكومات الإسلامية حول العالم.

    إنفوجرافيك...أبزر مواقف الدول الإسلامية من الإساءة للنبي محمد
    © Sputnik
    أبزر مواقف الدول الإسلامية من الإساءة للنبي محمد

    انظر أيضا:

    "خبز مغمس بالدماء"... ضجة في سوريا بعد ضرب رجل مسن والحكومة تتحرك... صور
    رسالة شون كونري الحادة اللهجة إلى ستيف جوبز تحدث ضجة
    فيديو أثار جدلا واسعا... هل قال السيسي هذا الحديث الغاضب ردا على إساءة فرنسا للإسلام
    الكلمات الدلالية:
    أخبار كاذبة, سيدات أعمال, سعوديات, أنجيلا ميركل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook