14:11 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن نائب رئيس الوزراء الليبي في الحكومة المؤقتة (شرق ليبيا) عبد السلام البدري، أنه حصل على وعد من مالطا بالعمل على الإفراج عن الأموال الليبية المحتجزة هناك، والبالغ قيمتها 1.1 مليار دولار، مشيرا إلى أن مالطا باتت مقتنعة بأحقية الحكومة الليبية في هذه الأموال.

    القاهرة - سبوتنيك. وقال البدري، في تصريح لوكالة "سبوتنيك" ردا على سؤال حول نتائج اللقاء الذي عقد مؤخرا في مالطا: "أخبرنا الجانب المالطي بقناعته بأحقيتنا في هذه العملة، وأنهم سيقومون بالعمل الجاد من أجل الإفراج عنها في أقرب فرصة ممكنة من خلال الاتصال بالجهات المعنية في الأمم المتحدة". 

    ولفت البدري إلى أن الاجتماع عقد مع وزير خارجية مالطا ولجنة فنية من الحكومة المالطية، لمناقشة موضوع العملات الليبية التي تمت طباعتها في روسيا، وحجزتها السلطات في مالطا. 

    وتابع: "أخبرنا الجانب المالطي أن هذه العملة لسد العجز النقدي في السوق الليبية، وأنها تمت وفق القانون الخاص بمصرف ليبيا المركزي والمعروف أن المصرف المركزي في مدينة البيضاء هو المصرف القانوني، إذ أن المصرف الموجود في مدينة طرابلس يقع تحت سيطرة تامة للميليشيات المسلحة وأيضا تحت الاستعمار التركي الذي يحتل جزء من الوطن، كما أن المحافظ الموجود في طرابلس (محافظة البنك) قد أعفي من منصبه من قبل مجلس النواب منذ أكثر من أربع سنوات".

    يذكر أن وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت، في مايو/ أيار الماضي، أن السلطات المالطية صادرت أوراقا نقدية ليبية طبعتها شركة روسية لحساب حكومة شرق ليبيا، تبلغ قيمتها 1.1 مليار دولار، ووصفتها بأنها "أموال مزورة"، وردت وزارة الخارجية الروسية حينها في بيان قالت فيه "ليست الدنانير الليبية هي المزيفة بل التصريحات الأمريكية". 

    وأوضحت الخارجية: "روسيا أرسلت شحنة عملات ليبية إلى طبرق وفقا لاتفاق عام 2015 مع البنك المركزي الليبي"، موضحة أن "الأموال ضرورية لاقتصاد ليبيا بالكامل".

    وتعاني ليبيا من انقسامات، إذ يسيطر الجيش الوطني الليبي على شرق البلاد بدعم من البرلمان المنعقد في طبرق وعدد من القوى الإقليمية من بينها مصر والإمارات، فيما تسيطر حكومة الوفاق الوطني على العاصمة طرابلس وأغلب المنطقة الغربية في ليبيا وهي مدعومة من تركيا بشكل كبير بجانب أنها الحكومة المعترف بها دوليا.

    ليبيا: قبل وبعد القذافي
    © Sputnik
    ليبيا: قبل وبعد القذافي

    انظر أيضا:

    "فضيحة كبيرة"... أموال القذافي مولت الحرب الدائرة في ليبيا
    عقيلة صالح يطالب العالم المساعدة لاستعادة أموال ليبيا المهربة
    البرلمان العربي يستنكر إجراء بريطانيا بشأن أموال ليبيا المجمدة
    الكلمات الدلالية:
    استعادة الأموال, الأموال الليبية, الحكومة المؤقتة, مالطا, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook