12:21 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    196
    تابعنا عبر

    اجتاح الحزن السودان بعدما فجع الموت ملايين من الشعب، إثر حادث أليم وقع في ساعات الليلة الماضية.

    ولقي مقرئ القرآن الكريم الشهير، نورين محمد صديق، أمس الجمعة، مصرعه مع 3 آخرين من حفظة القرآن الكريم في حادث سير وقع على بعد 18 كيلومتر من أم درمان، وذلك في طريق عودتهم من وادي حلفا بالولاية الشمالية.

    وقدم رئيس مجلس السيادة السوداني، الفريق أول ركن، عبد الفتاح البرهان، التعازي للشعب السوداني في وفاة القارئ نورين محمد صديق.

    وغرد البرهان علي حسابه الرسمي على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، اليوم السبت: "اللهم ارفع مقام المغفور له بإذن الله المقرئ الشيخ نورين محمد صديق بسر كتابك الكريم وفضله وأنعم عليه بنفحاته ليكون زادا له عندك . اللهم أنزله منزلا مباركا وارحمه واغفر له وألهم آله وطلابه ومحبيه الصبر والسلوان الى جنات الخلد شيخ نورين ورفاقه"وإنا لله وإنا إليه راجعون".

    ​كما نعى وزير الشئون الدينيه والأوقاف نصر الدين مفرح الشيخ نورين صديق ورفقائه، قائلا "إن الحياة لتقسو، ولكن أشد قسوتها على النفس حينما تفجعك بوفاة من أسهم في الحياة بتطريب الروح وأشجاها بعذب أصدق الحديث تلاوةً  وترتيلا. فجعت مساء هذا اليوم الجمعة برحيل أحد أشهر قارئي القرآن بالسودان، وتالياً له، إثر حادث حركة، إنه الشيخ: نورين محمد صديق حافظ كتاب الله الذي حدثت وفاته مع نفر كريم من رفاقه الحفظة وهم: الشيخ: علي يعقوب، الشيخ: عبد الله عوض الكريم، الشيخ: مهند الكناني، ويتلقي العلاج الآن الشيخ سيد بن عمر قادمين من الولاية الشمالية في رحلة دعوية اجتماعية"، بحسب وكالة الأنباء السودانية "سونا".

    وتابع مفرح: "إني إذ أنعاهم ولا أُزكيهم على الله فإن الله قد زادهم تشريفا، فكرّمهم ، وخصّهم بكلامه إجلالا وتشريفا، وما من صدورٍ تحوي كلام الله إلا وتشرفت بأنها من صدور أهل العلم، أسأل الله لهم المغفرة والرحمة ولنا ولذويهم الصبر وحسن العزاء. وإنا لله وإنا إليه راجعون".

    وفي سياق متصل، تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صورا من توافد آلاف السودانيين من محبي وأصدقاء ومعارف الشيخ الراحل نورين محمد صديق، في وقت متأخر من ليلة السبت إلى مشرحة حوادث مستشفى أم درمان، لوداعه إلى مثواه الأخير.

    واشتهر المقرئ السوداني الراحل نورين محمد صديق بترتيله القرآن الكريم بصوت خاشع جذب إليه الآلاف من المتهجدين في شهر رمضان، وصار إماما لأشهر مساجد العاصمة الخرطوم، شارك باسم بلاده في مسابقات دولية عدة أبرزها ماليزيا ودبي، وحصل على جائزتها العالمية الثالثة في القرآن الكريم خلال منافسة مع 83 دولة.

    انظر أيضا:

    قط بري جريء يصعد على عمود كهرباء في روسيا... فيديو
    بعد مخالطته مصابين بكورونا... السودان يكشف هل البرهان مصاب بـ"كورونا"
    البرهان يتوجه إلى إثيوبيا مع استئناف مفاوضات سد النهضة
    هذه أديس أبابا... أبي أحمد ينشر صور تجمعه مع البرهان في إثيوبيا
    خبير: زيارة البرهان لإثيوبيا ليست دبلوماسية ناعمة وتتزامن مع لقاءات عسكرية بين القاهرة والخرطوم
    الكلمات الدلالية:
    وفاة, القرآن الكريم, عبدالفتاح البرهان, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook