06:57 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    قال جبران باسيل، السياسي اللبناني البارز، إنه سبق وحذر الولايات المتحدة من خطورة التخلي عن حزب الله.

    وقال باسيل في مؤتمر صحفي نقلته وكالة "رويترز": "عندما طلبت أمريكا مني التخلي عن حزب الله قلت إن هذا سيؤدي لشقاق داخلي".

    وأردف باسيل بقوله "قلت لأمريكا لسنا عملاء، نحن نريد أن نكون أصدقاء".

    وأكمل قائلا "قبل العقوبات طلبت أمريكا مني أربعة أشياء بينها إنهاء العلاقات مع حزب الله".

    وتابع وزير الخارجية اللباني السابق: "نتحمّل الظلم لنبقى أحرارا بوطننا ولنحمي لبنان من الشرذمة والاقتتال".

    وأشار زعيم التيار الوطني الحر اللبناني إلى أنه "بين عقوبات تطالني وحماية سلامنا الداخلي الخيار لم يكن صعبا".

    وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد أعلنت عن فرضها عقوبات على جبران باسيل.

    وقالت وزارة الخزانة الأمريكية، بحسب بيان منشور عبر موقعها الرسمي، إنه تم فرض عقوبات على السياسي اللبناني، جبران باسيل، صهر الرئيس اللبناني، ميشال عون، ورئيس "التيار الوطني الحر".

    وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية قد قالت، في تقرير سابق، إن الإدارة الأمريكية ستفرض العقوبات على المسؤول اللبناني البارز، في محاولة للحد من نفوذ "حزب الله"، على السلطة اللبنانية.

    ونقلت الصحيفة، عن مصدر مطلع، أن العقوبات قد تمت الموافقة عليها عن طريق وزارة الخزانة الأمريكية ووزير الخارجية، مايك بومبيو، الذي من المتوقع أن يكشف عن العقوبات في وقت لاحق من اليوم الجمعة.

    وكانت الولايات المتحدة أدرجت، في سبتمبر/أيلول الماضي، وزيرين لبنانيين سابقين مقربين من "حزب الله" على القائمة السوداء.

    انظر أيضا:

    أمريكا تفرض عقوبات على جبران باسيل
    جبران باسيل يعلق على العقوبات الأمريكية بحقه
    حزب الله: عقوبات أمريكا ضد جبران باسيل "تدخلا سافرا" في شؤون لبنان
    التيار الوطني الحر يرد على العقوبات المفروضة من واشنطن على رئيسه جبران باسيل
    خبير: العقويات الأمريكية على باسيل تهدف إلى انتزاع تنازلات لبنانية
    الكلمات الدلالية:
    التيار الوطني الحر, عقوبات أمريكية, وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل, جبران باسيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook