12:07 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال المحلل السياسي السوري غسان يوسف في حديثه لراديو "سبوتنيك": "إن العقوبات الأمريكية المفروضة أثرت على الاقتصاد السوري".

     

    وتابع المحلل السياسي أن العقوبات أثرت أيضا على حياة المواطنين السوريين خاصة بعد قانون قيصر، كم أدى ذلك إلى ارتفاع الدولار مقابل الليرة السورية التي انخفضت قيمتها، وأدى أيضا إلى فقدان بعض المواد التي يحتاجها المواطنون.

    وأكد يوسف أنه "إذا استمرت الولايات المتحدة في فرض عقوبات، فسوف يعقد ذلك من الوضع خصوصا أن سوريا مقبلة على فصل الشتاء".

    وأضاف يوسف أن واشنطن تحاول أن تضغط أكثر على الجانب السوري وتحاول أن تنتزع تنازلات سواء من سوريا أو روسيا بشأن الملف السوري.

    وأوضح: "نحن مقبلون على عقد مؤتمر لإعادة اللاجئين وبدعم روسي؛ لذا تحاول الولايات المتحدة أن تعرقل هذا المؤتمر ولا تتعاون حتى في هذا الموضوع، لأنه كما قال الرئيس الأسد والرئيس بوتين فإن عودة اللاجئين تحتاج إلى بنية تحتية ورفع الحصار أولا ثم مساعدة هذه الدول التي لديها لاجئون حتى تكون مستعدة لإعادة اللاجئين إلى سوريا".

    وفرضت الولايات المتحدة عقوبات على مسؤولين وكيانات وأفراد تتهمهم بتقديم الدعم للرئيس السوري بشار الأسد، وتستهدف العقوبات وزارة النفط والثروة المعدنية السورية، ضمن جولة جديدة من العقوبات في إطار مساعي واشنطن للضغط على حكومة الأسد للعودة إلى مفاوضات تقودها الأمم المتحدة.

    وقالت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان إنها فرضت عقوبات على مسؤولين عسكريين سوريين وأعضاء في البرلمان وكيانات تابعة للحكومة فضلا عن أفراد سوريين ولبنانيين، تتهمهم بمحاولة إحياء قطاع النفط السوري.

     

    انظر أيضا:

    وزارة الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات على شبكة البترول ومسؤولين سياسيين سوريين
    الولايات المتحدة تضيف وزارة النفط السورية وقوات الدفاع الوطني إلى قوائم العقوبات
    السفيرة الأمريكية في بيروت ترد على باسيل: لديه سوء فهم لكيفية سير العقوبات ومكتبه يرد... فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook