05:38 GMT29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أطلقت وزارة التربية السورية حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة التي تعاني من ممارسات جيش الاحتلال الأمريكي ومسلحي تنظيم "قسد" الموالي له، من خلال الاستيلاء على المدارس وتحويلها إلى مقرات، وسط تزايد ملحوظ في حالات إصابات كورونا بين صفوف التلاميذ والكادر التدريسي.

    وكشفت مديرة الصحة المدرسية بوزارة التربية السورية، الدكتورة هتون الطواشي، في تصريح لمراسل "سبوتنيك" بالحسكة أن عدد الإصابات المثبتة بفيروس "كورونا" بلغت حتى الآن 547 إصابة منها 283 إصابة في صفوف التلاميذ والطلاب و264 إصابة في صفوف الكوادر التعليمية والتدريسية والإدارية ومنها 6 إصابات في كوادر الصحة المدرسية.

    وأضافت الدكتورة الطواشي بأن مدارس محافظة الحسكة سجلت حتى الآن 18 إصابة بفايروس "كورونا " بينهم ثلاث تلاميذ، حيث تم إغلاق شعبتين صفيتين ضمن مدارس الحسكة والقامشلي نتيجة إصابة المعلم أو المعلمة المشرفة على الصفوف، وذلك كجراء احترازي لعدم انتقال الفايروس إلى الآخرين.

    وزارة التربية السورية تطلق حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة، سوريا
    © Sputnik . Attia Al-Attia
    وزارة التربية السورية تطلق حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة، سوريا

    وأوضحت الطواشين أن وزارة التربية ستعمل بالتنسيق مع الجهات والمنظمات على تأمين 20 ألف كمامة قماشية للكوادر التعليمية والتدريسية في محافظة الحسكة، مع تأمين كمامات قماشية لطلاب الحلقة الثانية والمرحة الثانوية مع ضرورة تأمين المياه بشكل دائم للأبنية المدرسية للمحافظة على النظافة العامة والشخصية، وذلك بسب الانقطاع الطويل للمياه نتيجة الظروف المفروضة على المحافظة.

    وزارة التربية السورية تطلق حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة، سوريا
    © Sputnik . Attia Al-Attia
    وزارة التربية السورية تطلق حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة، سوريا

    في حين طالبت المسؤولة الحكومية بضرورة الإسراع بنقل وتأمين جهازين (بي سي آر) لإجراء الفحوصات الدورية وإجراء المسحات التأكد من الإصابات بفيروس "كورونا"، لمحافظة الحسكة التي تفتقر ولوجود هذا النوع من الأجهزة الضرورية.

    وزارة التربية السورية تطلق حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة، سوريا
    © Sputnik . Attia Al-Attia
    وزارة التربية السورية تطلق حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة، سوريا

    وحول حملة التلقيح، قالت الدكتورة الطواشي أن الحملة انطلقت من محافظة الحسكة نظراً لأهمية المحافظة وخصوصيتها ولا سيما أن مدارسها تعاني من اكتظاظ داخل الشعب الصفية، نتيجة الاستيلاء على عدد كبير من مدارسها ولجميع المراحل التعليمية من قبل الجهات والفصائل والميليشيات المسلحة وبقوة السلاح.

    وزارة التربية السورية تطلق حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة، سوريا
    © Sputnik . Attia Al-Attia
    وزارة التربية السورية تطلق حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة، سوريا

    وأوضحت الطواشي أن حملة اللقاح المدرسي، هي حملة سنوية تقوم بها وزارة التربية بالتعاون مع وزارتي الصحة والإدارة المحلية، لاستهداف تلاميذ الصف الأول باللقاح الثنائي طفلي وشلل أطفال بينما يتم استهداف تلاميذ الصف السادس بلقاح ثنائي كهيلي، مبينة أن الحملة تهدف لإعطاء اللقاح لنحو 414 ألف طفل في الصف الأول على مستوى سورية منهم 14 ألفا و600 في محافظة الحسكة، و340 ألف طفل في الصف السادس على مستوى البلاد منهم 12 ألف تلميذ في محافظة الحسكة.

    وزارة التربية السورية تطلق حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة، سوريا
    © Sputnik . Attia Al-Attia
    وزارة التربية السورية تطلق حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة، سوريا

    وأضافت بأنه تم اتخاذ كل الإجراءات اللازمة بالتعاون مع الصحة المدرسية في الحسكة لضمان الوصول إلى كل التلاميذ المستهدفين في الحملة المهمة لناحية الرعاية وحماية الأطفال وتحصينهم ضد الأمراض والأوبئة في ظل الاكتظاظ داخل الشعب الصفية الواحدة جراء استيلاء على المدارس وحرمان آلاف الأطفال والشباب من التعلم.

    وزارة التربية السورية تطلق حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة، سوريا
    © Sputnik . Attia Al-Attia
    وزارة التربية السورية تطلق حملة اللقاح المدرسي انطلاقاً من محافظة الحسكة، سوريا

    وتعمل وزارة التربية السورية عبر مديريتها في الحسكة ضمن ظروف صعبة واستثنائية، نتيجة سيطرة قوات تنظيم "قسد" الموالي للجيش الأمريكي على عدد كبير من المدارس الحكومية في المحافظة، حيث تعاني المدارس المتبقية تحت سيطرة الجيش العربي السوري في مدينتي الحسكة والقامشلي، من الاكتظاظ والازدحام الكبيرين، نتيجة إقبال واصرار السكان على تدريس أبنائهم المنهاج الحكومي ورفض المناهج الأخرى، تضاف لها الظروف الصحية الصعبة في ظل انتشار فيروس "كورونا".

    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook