06:58 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أجرى وزير الداخلية المغربي عبد الوافي لفتيت، مباحثات مع عدد من المسؤولين التنفيذيين لمناقشة سبل مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة).

    ذكر ذلك موقع "هيسبريس" المغربي، اليوم الأربعاء، مشيرا إلى أن وزير الداخلية ألغى يوم الثلاثاء عقد اجتماع بمقر ولاية جهة الدار البيضاء سطات، حيث تم تجهيز قاعة، قبل أن يتم عقده عن طريق تقنية الـ "فيديو كونفرانس".

    وقالت الصحيفة إنه "لم تتسرب بعد أي معلومات عن هذا الاجتماع، وذهبت مصادر من داخل ولاية الجهة إلى كونه خصص لمناقشة تدابير مواجهة جائحة كورونا على مستوى جهة الدار البيضاء سطات والقرارات التي يمكن اتخاذها".

    ولفتت الصحيفة إلى أنه "من المرجح أن يتم وضع خطة جديدة لمواجهة انتشار الوباء ومحاصرته في العاصمة الاقتصادية، إذ ينتظر أن تصدر قرارات مشددة، قد يكون على رأسها الحجر الصحي الشامل بالمدينة، بعد تزايد عدد الحالات التي تصل إلى الإنعاش والوفيات".

    وتشهد جهة الدار البيضاء سطات وضعا صحيا متدهورا جراء تزايد عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، وبصفة خاصة في العاصمة الاقتصادية التي مازالت تتصدر قائمة المدن الأكثر إصابة، بحسب الصحيفة، التي تقول إنه "رغم القرارات التي اتخذتها السلطات الولائية على مستوى جهة الدار البيضاء بعد قرارات الحكومة، إلا أنها لم تحد من انتشار الفيروس، في وقت يزداد الوضع سوءا وينتظر أن يصبح أكثر شدة في فصل الشتاء".

    وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة) 51 مليون مصاب، بينهم أكثر من 1.2 مليون حالة وفاة، بينما كانت بداية ظهور الفيروس في الصين، في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

    © Sputnik
    كيف تتعايش مع فيروس كورونا؟

    انظر أيضا:

    المغرب... توصيات ملكية بإجراء حملة تطعيم واسعة للوقاية من كورونا
    لمواجهة كورونا.. المغرب يمدد حالة الطوارئ الصحية شهرا
    ‪المغرب يعتزم اقتناء "أسرة إنعاش" وتحاليل كورونا
    نائب رئيس الغرفة التجارية السويسرية - المغربية: تأثير كورونا عنيف جدا على السياحة وسيمتد لسنوات
    الكلمات الدلالية:
    الدار البيضاء, فيروس كورونا, المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook