17:37 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ناقش رئيس المجلس السيادي الانتقالي السوداني، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، مع المبعوث البريطاني إلى الخرطوم، بوب فيرويزر، الأحداث الجارية في إقليم تيغراي بإثيوبيا، وكيفية إيجاد تسوية للأزمة.

    الخرطوم- سبوتنيك. وذكر بيان للمركز الإعلامي للانتقالي السوداني، اليوم الخميس "التقى الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، رئيس مجلس السيادة الانتقالي، اليوم، بمكتبه بالقصر الجمهوري، المبعوث الخاص البريطاني، بوب فيرويزر".

    وتابع البيان، أن "الاجتماع تناول تبادل وجهات النظر بشأن الأحداث الجارية في إقليم تيغراي بإثيوبيا، وكيفية إيجاد تسوية لهذه الأحداث".

    وأضاف أن "المبعوث البريطاني أعلن استعداد بلاده لدعم الحكومة الانتقالية ومواصلة العمل معها من أجل تحقيق التحول الديمقراطي في البلاد، مشيرا إلى العديد من التحديات التي تواجه الحكومة والشعب السوداني خلال المرحلة الانتقالية، مؤكدا وقوف بلاده إلى جانب السودان لتجاوز هذه التحديات".

    وفي السياق نفسه، شن الجيش الإثيوبي هجمات في إقليم تيغراي شمالي إثيوبيا في الرابع من تشرين الثاني / نوفمبر الجاري، بأمر من رئيس الوزراء آبي أحمد، عقب قيام قوات تابعة لجبهة تحرير تيغراي بشن هجوم على معسكر القيادة الشمالية الواقعة بمدينة مقلي عاصمة إقليم تيغراي.

    وكانت جبهة تحرير تيغراي أحد مكونات الائتلاف الحاكم، الذي كان قائما قبل وصول آبي أحمد إلى السلطة في 2018، ولاحقا عبرت الجبهة عن مواقف منتقدة للحكومة الحالية.

    وعارضت الإدارة في تيغراي، تأجيل الانتخابات العامة التي كانت مقررة في أغسطس/آب الماضي. وفي سبتمبر/أيلول، نظمت انتخابات على الرغم من رفض السلطات الاتحادية لها.

    انظر أيضا:

    السودان: نتوقع استقبال 40 ألف لاجئ إثيوبي بنهاية نوفمبر جراء الحرب في تيغراي
    ماذا يحدث في إثيوبيا... هل بدأت الحرب الأهلية من "تيغراي"
    اعتقال صحفيين في إثيوبيا مع استمرار الصراع في تيغراي
    الكلمات الدلالية:
    عبدالفتاح البرهان, السودان, إثيوبيا, آبي أحمد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook