05:26 GMT29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 151
    تابعنا عبر

    أعلن المتحدث العسكري المصري، اليوم السبت، وصول وحدات من القوات الجوية وعناصر من قوات الصاعة إلى السودان للمشاركة في تدريبات عسكرية مشتركة.

    وقال المتحدث العسكري في بيان على حسابه بفيسبوك "وصلت إلى قاعدة  مروى الجوية بجمهورية السودان الشقيقة وحدات من القوات الجوية وعناصر من قوات الصاعقة المصرية للمشاركة في تنفيذ التدريب الجوي المصري السوداني المشترك نسور النيل- 1".

     وأشار البيان إلى أن هذا التدريب "يتم لأول مرة بين البلدين الشقيقين ويستمر حتى السادس والعشرين من شهر نوفمبر الجاري، والذى يأتي في إطار خطة التدريبات المشتركة للقوات المسلحة مع الدول الشقيقة والصديقة ".

    وأوضح أنه "من المقرر أن يشهد التدريب تنفيذ العديد من الأنشطة والفعاليات من بينها تخطيط وإدارة أعمال قتال مشتركة بين القوات الجوية المصرية والسودانية، وقيام المقاتلات متعددة المهام من الجانبين بالتدريب على تنفيذ عدد من الطلعات الجوية الهجومية والدفاعية على الأهداف موضوع التدريب، وتدريب قوات الصاعقة على أعمال البحث والإنقاذ القتالي".

    وأشار إلى أن التدريب يتضمن تنفيذ العديد من المحاضرات النظرية والعملية والتي تساهم في توحيد المفاهيم وتبادل الخبرات بين الجانبين.

    ويأتي التدريب، بحسب البيان، في إطار دعم علاقات التعاون العسكري المشترك بين القوات المسلحة لكلا البلدين، وتعزيز القدرة على إدارة أعمال جوية مشتركة باستخدام أسلحة الجو المختلفة.

    وفي إطار متصل، أعلن المتحدث العسكري أن الفريق الركن عبد الخير عبد الله ناصر قائد قوات الدفاع الجوي السوداني يرافقه وفد عسكري رفيع المستوى قام بزيارة رسمية إلى مصر استغرقت عدة أيام.

    وخلال الزيارة التقى على فهمي قائد قوات الدفاع الجوي المصري وتناول اللقاء سبل دعم آفاق التعاون العسكري بين قوات الدفاع الجوي لكلا الجانبين وتبادل الرؤى حول أحدث المستجدات العسكرية في مجال الدفاع الجوي.

    انظر أيضا:

    هجوم على هدف حيوي بحري... تدريب جوي عابر بين مصر وفرنسا في نطاق المتوسط والأحمر
    لهذه الأسباب... تدريبات برمائية مصرية بريطانية في البحر المتوسط
    بالفيديو... تدريب برمائي مصري بريطاني يتضمن أسلحة متطورة
    الكلمات الدلالية:
    السودان, مصر, تدريبات مشتركة, وحدات عسكرية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook