20:28 GMT29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال عضو اللجنة العلمية التونسية لمجابهة كورونا، هاشمي الوزير، إن بلاده لن تنضم إلى المتعاقدين على لقاح "فايزر" أو غيره إلا بعد ثبوت نجاعته بصفة نهائية.

    ووفقا لما نقله موقع "نسمة" التونسي فقد شرعت اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا في نقاشات علمية مع 11 مخبرا عالميا، من بينها مخبر فايزر الأمريكي، توصلت جميعها الى إجراء المرحلة الثالثة من البحوث السريرية على لقاحات لفيروس كورونا المستجد، وفق ما أعلنه الوزير اليوم الاثنين.

    وأكد الوزير خلال جلسة استماع عقدت بلجنة التونسيين بالخارج، أن اللجنة العلمية دخلت في نقاشات مع باحثين بمخابر أدوية عالمية، وصلت بحوثها الى آخر مراحل التجارب السريرية، لإنتاج لقاحات لـ "كورونا"، مشيرا إلى أن وزارة الصحة انخرطت في جهود عالمية من أجل توفير اللقاح لتونس حال ثبوت نجاعته إثر آخر التجارب المزمع إنجازها.

    وذكر أن تونس انضمت الى مبادرة "كوفاكس" التي أطلقتها منظمة الصحة العالمية بالتعاون مع البنك الدولي، من أجل تمويل البلدان الأقل دخلا للحصول على لقاح كورونا، موضحا أن تونس ارتأت الحصول على اللقاح حال ثبوت نجاعته بصفة نهائية فيما بادرت بلدان أخرى بالعالم الى البدء في اقتنائه.

    وأوضح الوزير أن نسبة تترواح من 20 الى 40% من المواطنين في تونس معنيون باستخدام اللقاح المنتظر، مؤكدا أن توزيع اللقاح سيتم حسب الأولويات وسينتفع به في مقدمتهم المصابون بأمرض مزمنة، وكبار السن وكذلك الأشخاص ذوي الوظائف الحيوية في تسيير عمل الدولة.

    في سياق آخر، ذكر المدير العام لمخبر باستور أن مبادرة 'كوفاكس' التي أطلقتها منظمة الصحة العالمية مؤخرا تمول كافة نفقات توفير اللقاح، بما فيها عملية نقله الى تونس، مشيرا في المقابل، الى أن اللجنة العلمية شكلت منذ ظهور جائحة كورونا فريقا مختصا من الباحثين للاطلاع على أهم المستجدات المتعلقة بمشاريع اللقاحات لفيروس كورونا المستجد.

    يذكر أن رئيس الحكومة التونسية، هشام المشيشي، كان قد حذر من التهاون في شأن الإجراءات الاحترازية والتعامل مع "كورونا" قائلا: إن تشديد الإجراءات بشأن فيروس كورونا، هو الحل الأمثل للحد من انتشاره.

    واعتبر المشيشي أن الإجراءات هي السبيل "لعدم بلوغ مرحلة استنزاف قدرات تونس الاستشفائية"، حسب موقع إذاعة "نسمة" التونسية.

    انظر أيضا:

    حقيقة محبطة عن لقاح "فايزر" تحرم أغلب دول العالم من الاستفادة منه
    سليم بوقرموح... رحلة عالم جزائري من مستشفى بالعاصمة إلى "فايزر" لإنتاج لقاح كورونا
    نتنياهو: إسرائيل توقع اتفاقا مع فايزر لشراء لقاح "كوفيد-19" المحتمل
    تونس... رئيس الحكومة يحذر من التهاون بشأن كورونا
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, فايزر, لقاح, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook