18:55 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت القيادة العسكرية المشتركة العراقية، اليوم الثلاثاء، تحرك لواءين من الشرطة الاتحادية من كركوك إلى نينوى باتجاه الحدود العراقية السورية، وذلك لسد الثغرات الأمنية على الحدود.

    وجاء في بيان للقيادة المشتركة: مهمة كلا اللواءين ستكون مسك الشريط الحدودي على كامل حدود نينوى الإدارية المقابلة للجانب السوري بشكل حصري، شمالي العراق، بحسب إذاعة "مونت كارلو".

    وتزامنت هذه الخطوة مع دفع ثلاثة ألوية من قوات الرد السريع التابعة لوزارة الداخلية العراقية إلى الحدود العراقية السورية لجهة محافظة الأنبار، غربي البلاد.

    وعزت لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي الدفع بهذه التعزيزات إلى الحدود العراقية السورية إلى سببين، الأول: المعلومات حول انسحاب المزيد من القوات الأمريكية والتحالف الدولي من العراق والتي كان جزء مهم منها يدعم مهمة القوات العراقية في مراقبة الحدود مع سورية. وبالتالي هناك خشية من وقوع ثغرات خطيرة.

    والسبب الثاني هو: الاتفاق السوري العراقي على زيادة التنسيق الأمني بينهما لضبط الحدود المشتركة في مواجهة تنظيم "داعش" الإرهابي المحظور في روسيا ودول أخرى.

    انظر أيضا:

    مصر تعلق على الاستهداف التركي لحرس الحدود العراقي
    القوات العراقية تدمر أنفاقا ومضافات تعود لـ "داعش"
    بسبب الحدود.. وفد عراقي يتوجه إلى إيران
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, تنظيم داعش, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook