23:40 GMT03 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم الخميس، خلال استقباله قائد القوات الدولية العاملة في الجنوب "اليونيفيل" ستيفانو ديل كول، إن ترسيم الحدود البحرية يتم على أساس الخط الذي ينطلق برا من نقطة رأس الناقورة استنادا إلى المبدأ العام المعروف بالخط الوسطي من دون احتساب أي تأثير للجزر الساحلية الفلسطينية المحتلة.

    بدوره، أبدى الجنرال ستيفانو دل كول، ارتياحه للمفاوضات الجارية لترسيم الحدود البحرية الجنوبية.

    واستقبل الرئيس عون قائد القوات الدولية العاملة في الجنوب "اليونيفيل" الجنرال ستيفانو ديل كول وعرض معه التطورات المتعلقة بالوضع على الحدود الجنوبية.

    هذا ويجري لبنان وإسرائيل مفاوضات غير مباشرة لترسيم الحدود البحرية المتنازع عليها بين البلدين، برعاية الأمم المتحدة، وبوساطة الولايات المتحدة الأمريكية.

    ومن المقرر أن تعقد جولة خامسة من المفاوضات بين الوفدين اللبناني والإسرائيلي في رأس الناقورة جنوبي لبنان، في 2 ديسمبر المقبل.

    ويتوقع خبراء أن تستغرق مفاوضات ترسيم الحدود أشهراً عدة قد تتعدى الستة، لا سيما وأن إسرائيل لا تعترف سوى بـ 860 كم مربعا من المنطقة البحرية المتنازع عليها مع لبنان.

    وانطلقت الجولة الأولى من المفاوضات في 14 أكتوبر/تشرين الاول الماضي، بعد سنوات من وساطة تولتها واشنطن، وعقدت الجولة الثانية في 28 و29 من الشهر ذاته.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook