21:37 GMT27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    بحث وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، ونظيره الجزائري، صبري بوقادوم، هاتفيا اليوم الجمعة، الوضع في الصحراء الغربية والتسوية في ليبيا.

    موسكو، 20 نوفمبر - سبوتنيك. وقالت الخارجية الروسية في تعليق، نشر على موقعها الرسمي: "فيما يتعلق بتفاقم الوضع في الصحراء الغربية، أكد لافروف أهمية أن تتحلى الأطراف المعنية بضبط النفس، والالتزام بوقف إطلاق النار، واستئناف عملية التفاوض تحت رعاية الأمم المتحدة".

    وتابعت "وذلك لتحقيق تسوية مستدامة لهذا الصراع الطويل الأمد على أساس المبادئ الأساسية وقواعد القانون الدولي، بما في ذلك قرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي".

    وأضافت الوزارة أنه خلال الاتصال الهاتفي، تبادل وزيرا الخارجية وجهات النظر حول التسوية الليبية، وشدد الجانبان "على مهمة تكثيف جهود المجتمع الدولي لاستئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية المباشرة من أجل دفع عجلة التسوية في الشرق الأوسط، على الأساس القانوني الدولي المعترف به عالميا".

    وتجدر الإشارة إلى أن المغرب يطرح منح الصحراء الغربية حكما ذاتيا واسعا للمحافظات الصحراوية مع حكومة وبرلمان محليين تحت سيادته، فيما تطالب جبهة البوليساريو (جبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب) بـ"تنظيم استفتاء لتقرير مصير الشعب الصحراوي".

    ويسيطر المغرب على قسم كبير من الصحراء الغربية (266 ألف كيلومتر مربع) بعد خروج الاستعمار الإسباني منها عام 1975، وتنازلت موريتانيا عن الجزء الجنوبي من الصحراء بعد حرب ضارية مع البوليساريو عام 1978.

    وتعتبر موسكو أن العلاقات الجزائرية الروسية، واحدة من أكثر العلاقات استقراراً مع الدول العربية والأفريقية.

    انظر أيضا:

    رغم استمرار النزاع… الأردن يعتزم فتح قنصلية في الصحراء الغربية دعما للمغرب
    فعل كل ما يجب فعله.. فرنسا تدعو إلى الحل السياسي في الصحراء الغربية وتجنب التصعيد
    الخارجية الروسية تعلق على الوضع في الصحراء الغربية
    الكلمات الدلالية:
    الصحراء الغربية, ليبيا, الجزائر, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook