22:10 GMT17 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    111
    تابعنا عبر

    أفاد مصدر طبي عراقي لـ"سبوتنيك"، مساء اليوم الجمعة، بمقتل متظاهر وإصابة العشرات بينهم منتسبين أمنيين، إثر اشتباكات اندلعت بين المتظاهرين وأتباع زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في مركز محافظة ذي قار جنوبي العراق.

    وحسب المصدر الطبي تحفظ الكشف عن اسمه، أن متظاهرين اثنين قتيلا، وأصيب 49 آخرين، من بينهم 6 منتسبين من وزارة الداخلية نتيجة الاشتباكات التي وقعت بين أتباع الصدر والمتظاهرين في ساحة الحبوبي وسط مدينة الناصرية مركز ذي قار جنوبي العاصمة بغداد.

    وأفاد المصدر بأن القتيلين أحدهما تلقى رصاصة في الرأس فارق على أثرها الحياة، والآخر أيضا إصابته نتيجة رصاص حي، مبينا أن بقية الجرحى تراوحت إصاباتهم ما بين الرصاص الحي والجروح طعنا بالسكاكين والكسور والرضور بسبب الضرب بالعصي.

    وأضاف المصدر أن 9 من الجرحى أصيبوا بالرصاص الحي.

    وروى متظاهر من داخل الساحة، لـ"سبوتنيك"، قائلاً: "إن اتباع التيار الصدري أرادوا دخول الساحة لإقامة صلاة كان قد دعاهم إليها زعيمهم مقتدى الصدر، لكن المتظاهرين رفضوا دخولهم ما دفعم عناصر التيار الذين يحملون الأسلحة إلى استهداف المتظاهرين والقوات الأمنية".

    وتحتضن ساحة الحبوبي احتاجات شعبية مستمرة، منذ أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي وحتى الآن، ضد البطالة والفساد المتفشي في دوائر الدولة.

    انظر أيضا:

    "عدم الارتباط بأجندات خارجية"... مقتدى الصدر يحدد 12 شرطا للتظاهر
    مقتدى الصدر يقدم 16 مقترحا للخروج من الأزمة الاقتصادية في العراق
    "الصدر" يلمح إلى إمكانية خوض الانتخابات لتخليص العراق من 3 أمور
    الصدر: "مندسون" خرجوا بالثورة عن سلميتها
    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook