19:27 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال هشام المشيشي، رئيس الوزراء التونسي، اليوم الأحد، إن بلاده قررت الإبقاء على الحدود مع ليبيا والجزائر مفتوحة مهما كانت الظروف.

    وذكرت قناة "نسمة"، مساء اليوم الأحد، أن المشيشي اعتبر أن مصير تونس وليبيا والجزائر هو مصير مشترك.

    وجاءت تصريحات المشيشي خلال جلسة العامة الخاصة بمناقشة مشروع قانون المالية ومشروع ميزانية الدولة ومشروع الميزان الاقتصادي لسنة 2021.

    وفي سياق متصل، قال النائب نور الدين البحيري، إنه "لا يمكن أن نرضى بهذه الميزانية الضئيلة للبرلمان، ويجب أن تكون الميزانية في مستوى المهام الموكولة للنواب على المستويين التشريعي والرقابي.

    ورأى البحيري أن الوقت قد حان كي يتاح لنواب الشعب القيام بمهامهم مثلما يطمح إليه المواطنون، وأن تحقيق هذه الغاية يقتضي دعم البرلمان بالإمكانيات المادية واللوجستية اللازمة.

    من جهته طالب النائب أسامة الخليفي، بالترفيع من ميزانية المجلس في السنة المقبلة، وبضرورة إنجاز إصلاحات حقيقية للحفاظ على إشعاع المجلس وعلى مكانته، مؤكدا أنه لا مجال لاستعمال الأحزاب والكتل النيابية مطالب إدارة البرلمان المشروعة لأغراض سياسية.

    انظر أيضا:

    تونس... نقابة القضاة تمدد الإضراب العام لعدم تحقيق مطالبها
    تونس... البرلمان يقر ميزانية العام الجاري بعجز قياسي
    الرئيس التونسي يعلن تمديد حالة الطوارئ لمدة شهر
    الكلمات الدلالية:
    البرلمان التونسي, تونس, الجزائر, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook