08:25 GMT20 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 13
    تابعنا عبر

    تقدمت مجموعة من النساء المغربيات، اليوم، بدعوى قضائية إلى المحكمة الفرنسية بباريس، تتهم فيها عناصر من البوليساريو بالاعتداء عليهن، خلال تظاهرة تدعم التدخل المغربي في الكركرات.

    وقد صرحت الجمعية النسائية الفرنسية المغربية بباريس في بيان لها، أنه "وبعد العديد من الاستفزازات التي تجاهلها التجمع الوحدوي المغربي بكل حكمة، تقدم مجموعة من عناصر البوليساريو مرتدين زيا عسكريا، وبدؤوا بضرب الناس بشكل لا يتيح للضحايا فهم ما يحدث من حولهم". حسبما صرحت به وكالة "المغرب العربي للأنباء".

    وقد استنكرت تلك النساء "الهجمات العنيفة" التي قام بها عناصر البوليساريو ضدهن، وعبرن عن أسفهن من معاملتهن بعنف وأن بعضا منهن كن رفقة أطفال قصر.

    كما تم تداول مقاطع فيديو للاعتداء الذي تعرض له المتظاهرون في باريس، وانتشر على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وعبروا من خلاله عن مشاهد "العنف الذي لا يصدق"، و طالبوا العدالة الفرنسية بالتدخل الفوري.

    وقد قالت مجموعة من النساء إنه "في الوقت الذي يندد فيه العالم بأسره بالعنف ضد المرأة، تم عزل العديد من النساء اللواتي يحملن العلمين المغربي والفرنسي وكن بصحبة أطفال ورضع قاصرين، ويردن الهروب من الاشتباكات بحثا عن الأمان، زقامت عناصر من البوليساريو بتعنيفهن وإهانتهن".

     وأضافت "لقد شهدنا حجم العنف الذي تعرض له الأشخاص الذين جاؤوا للتظاهر بسلام وساعدنا بعض الضحايا في جو من الذعر العام".

    انظر أيضا:

    الأمن القومي الجزائري وتداعيات النزاع بين البوليساريو والمغرب
    رغم القوانين المشددة... ظاهرة العنف ضد النساء بالمغرب تتفاقم
    الكلمات الدلالية:
    ازمة المغرب والبوليساريو, احتجاج, عنف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook