01:50 GMT18 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    ناشد علماء روس برئاسة ميخائيل بيوتروفسكي، المدير العام لمتحف الأرميتاج الحكومي، وكالة التراث العالمي التابعة للأمم المتحدة "اليونسكو" من أجل إنشاء لجنة علمية بهدف إحياء وترميم مدينة تدمر السورية.

    وحول أهمية هذه الخطوة، أجرت "سبوتنيك" حوارا مع الدكتور أيمن عبد القادر، مدير أندية اليونسكو في مصر، إذ قال: "موضوع الحفاظ على التراث خطير وهو موضوع الساعة، وسوريا إحدى أجمل بلاد الشام، وفيها أقدم مدينة عرفها التاريخ وهي مدينة حلب، وكذلك مدينة تدمر الأثرية التي تعتبر من أجمل مدن الشام برمتها وليس فقط سوريا، ومن المحزن أن تتعرض آثارها للتدمير".

    وأضاف: "أضم صوتي إلى صوت العلماء الروس في ضرورة تشكيل هذه اللجنة وإعادة إعمار تدمر وحماية الآثار والتراث كالمسجد الأموي مثلا وأيضا الدعوة لحملة دولية بقيادة اليونسكو من أجل حماية الآثار الموضوعة على قائمة التراث العالمي ليس في سوريا فقط، وإنما في العراق واليمن أيضا لأنها خسارة ليس للمنطقة العربية وحسب، وإنما للعالم أجمع".

    وطالب عبد القادر عبر "سبوتنيك"، اليونيسكو، بوضع المواقع والمدن الأثرية المعرضة للخطر ضمن دائرة اهتمام خاصة كأن تضع إشارات عليها أو حدود لها بحيث تحميها من التدمير أثناء الحروب والنزاعات.

    وأكد عبد القادر أن أعمال اللجنة لا تقتصر فقط على أعمال إعادة الإعمار والترميم، وإنما أيضا على إعادة التحف والآثار المنهوبة من تدمر، إذ قال: "تقوم اليونسكو بالتعاون مع اللجنة بإبلاغ جميع الهيئات التابعة لها ووزارات الثقافة حول العالم والمتاحف والمزدات بالقطع المسروقة على اعتبارها تراث منهوب وفق الاتفاقيات ذات الصلة وتعمل بهذه الطريقة على استعادتها".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook