19:11 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 32
    تابعنا عبر

    قال وزير خارجية السعودية الأمير فيصل بن فرحان، اليوم السبت، إن الرياض ملتزمة بتعزيز قوة مجلس التعاون الخليجي وآلياته، مؤكدا أن العاهل السعودي الملك سلمان حريص على تكامل ووحدة دول المجلس.

    وقال الأمير فيصل بن فرحان، خلال مشاركته في منتدى "حوار المنامة"، "عازمون على تعزيز مجلس التعاون الخليجي، ونسعى لحل الأزمة الحالية، وقد يحدث ذلك قريبا".

    وأضاف: "يمكننا التوصل لاتفاق بشأن الأزمة الخليجية مع قطر يرضي جميع الأطراف قريباً جداً، وسيصب في مصلحة دول المنطقة".

    وكان أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، الذي تقود بلاده وساطة لحل الخلاف الخليجي، أعرب أمس الجمعه، عن "سعادته باتفاق حل الخلاف بين الأشقاء، والحرص على التضامن الخليجي والعربي".

    وقال أمير دولة الكويت في بيان له: إن "الاتفاق يعكس تطلع الأطراف المعنية إلى تحقيق المصالح العليا لشعوبها". وتوجه الشيخ الصباح بالتهنئة والتقدير لقادة الدول الخليجية على تحقيق تلك الخطوة التاريخية، كما تقدم بالشكر إلى كل من دعم لجهود الوساطة التي قامت بها دولة الكويت.

    واعتبر وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن، في تغريدة على تويتر "بيان دولة الكويت خطوة مهمة نحو حل الأزمة الخليجية"، فيما قال نظيره السعودي، الأمير فيصل بن فرحان، في تغريدة على "تويتر" إن المملكة تنظر ببالغ التقدير لجهود دولة الكويت الشقيقة.

    وكانت الدول الأربع (السعودية، والإمارات، والبحرين، ومصر) أعلنت، في يونيو/ حزيران 2017، قطع علاقاتها مع قطر وفرض إغلاق عليها، ووضعت 13 شرطاً للتراجع عن إجراءاتها وقطع العلاقات، فيما أعلنت الدوحة رفضها لكل ما يمس سيادتها الوطنية واستقلال قرارها، مؤكدة في الوقت نفسه استعدادها للحوار على قاعدة الندية واحترام السيادة.

    انظر أيضا:

    أول رد فعل من شقيق أمير قطر على مبادرة إنهاء الأزمة الخليجية
    أول رد فعل سعودي على بيان الكويت بشأن الأزمة الخليجية مع قطر
    قطر تصدر تعليقا عاجلا على بيان الكويت بشأن "حل الأزمة الخليجية"
    قطر تنفي أي علاقة لمساعي إنهاء الأزمة الخليجية بالتطبيع مع إسرائيل
    جامعة الدول العربية تعلن موقفها من المصالحة المحتملة مع قطر
    قطر تتحدث عن "ربح للجميع" إذا ما تم حل الأزمة الخليجية
    الكلمات الدلالية:
    قطر, الأمير فيصل بن فرحان, مجلس التعاون الخليحي, الملك سلمان, السعودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook