15:10 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت القوات اليمنية المشتركة التابعة للحكومة الشرعية، أمس الأربعاء، إحباط محاولات تقدم لجماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، في محافظة الحديدة غربي اليمن.

    القاهرة - سبوتنيك. وقال المركز الإعلامي لألوية العمالقة العاملة ضمن قوام القوات المشتركة، إن "الحوثيين شنوا هجوماً واسعاً شمال مديرية حَيْس (جنوب شرقي الحديدة) مستخدمين مختلف الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، ودفعوا بمجاميع أخرى نحو خطوط التماس شمال المديرية".

    وأضاف أن "القوات المشتركة كسرت الهجوم عقب اشتباكات عنيفة أوقعت قتلى وجرحى في صفوفهم".

    وأشار إلى "مقتل وإصابة عناصر من الحوثيين خلال إخماد القوات المشتركة مصادر نيران للجماعة استهدفت مناطق شرقي مدينة الحديدة"،

    في سياق متصل، ذكرت قوات العمالقة أن "الفريق الهندسي للواء الخامس عمالقة انتزع 100 لغم أرضي زرعها الحوثيون جوار قوس النصر، و30 لغماً آخر في مصنع العيسي، وألغاماً أخرى في منشآت مدنية وقرب مخازن منظمة اليونيسف، وفي أحواش وجوار محطات وقود في قطاع كيلو 16 شرقي مدينة الحديدة".

    في المقابل، أفاد تلفزيون "المسيرة" الناطق باسم جماعة الحوثيين، بأن القوات المشتركة شنت قصفاً بعدد من قذائف المدفعية على منطقة الجَاح في مديرية بيت الفقية جنوب شرقي الحديدة.

    وتوصلت الحكومة الشرعية وجماعة الحوثيين في جولة مفاوضات السلام في السويد، أواخر ديسمبر/ كانون الأول 2018م، إلى اتفاق بشأن الحديدة، تضمن إعادة الانتشار المشترك للقوات من مدينة الحديدة وموانئها، الحديدة والصليف ورأس عيسى، إلى مواقع متفق عليها خارج المدينة والموانئ، إلا أنه لم ينفذ بسبب اختلافات بين الطرفين حول تفاصيله، وسط اتهامات متبادلة بالخروقات للهدنة الأممية المعلنة في المحافظة الساحلية على البحر الأحمر.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook