15:22 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    أكد رئيس الوزراء الجزائري، عبد العزيز جراد، اليوم السبت، أن "الجزائر مستهدفة من جهات خارجية"، مضيفا أن "الكيان الصهيوني بات على حدود البلاد".

    وقال جراد، في أول تعليق رسمي على تطبيع العلاقات بين المغرب وإسرائيل، "هناك إرادة حقيقية لوصول الكيان الصهيوني إلى حدودنا في إطار مخطط خارجي لاستهداف الجزائر"، وذلك حسب صحيفة "الخبر" الجزائرية.

    وشدد الوزير الجزائري، على "ضرورة تكاثف جهود كل الجزائريين لحل المشاكل الداخلية"، داعيا "المواطنين والمواطنات والطبقة السياسية والنخبة الثقافية أن تكون بالمرصاد وأن تعمل جاهدة على استقرار الوطن".

    وقال جراد: "يجب أن نحل مشاكلنا الداخلية بيننا لإيجاد أحسن طريق للخروج من هذه الأزمة ومحاولات استهداف الوطن"، مشددا على ضرورة تكاتف جهود كل الجزائريين لحل المشاكل الداخلية.

    وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يوم الخميس الماضي، عن التوصل إلى اتفاق تاريخي لاستئناف العلاقات بين المغرب وإسرائيل، في إطار خطة السلام الأمريكية في الشرق الأوسط، مع اعتراف واشنطن بالسيادة المغربية على منطقة الصحراء الغربية.

    انظر أيضا:

    "سقوط متتالي"... "حزب الله" يعلق على إعلان المغرب التطبيع مع إسرائيل
    المغرب: سنبدأ الاثنين المقبل اتصالاتنا بالمستثمرين الإسرائيليين
    رغم تطمينات حكومة العثماني.. مؤسسات مغربية تحذر من خطورة القروض الخارجية
    "المكافأة الكبرى"... المغرب يحظى بأكبر تنازل سياسي من جانب أمريكا
    وزارة الدفاع "الصحراوية": هذه المناطق قصفتها قواتنا على الحدود المغربية
    الكلمات الدلالية:
    التطبيع مع إسرائيل, الجزائر, المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook