19:33 GMT19 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 81
    تابعنا عبر

    جالت "سبوتنيك" على مركز الأطراف الصناعية، الملحق بالهيئة العامة للمشفى الوطني في مدينة حماة، وسط سوريا.

    افتتح المركز الذي يتبع لإدارة الخدمات الطبية العسكرية في آذار من عام 2019، وهو يقدم خدمات إعادة تأهيل جرحى الجيش السوري الذين تعرضوا إلى إصابات أدت إلى بتر أطراف علوية أو سفلية.

    ويحوي المركز على أحدث التجهيزات العالمية الخاصة بعملية إعادة تصنيع الأطراف، بالإضافة إلى وجود كادر فني وطبي مختص يتابع جميع حالات جرحى الجيش السوري.

    وفي تصريح خاص لـ"سبوتنيك"، أكد محافظ حماة المهندس محمد طارق كريشاتي، "أن المركز يأتي تكريساً لاهتمام الرئيس السوري بشار الأسد بمتابعة أمور الجرحى وتأمين كافة احتياجاتهم".

    وأضاف كريشاني بأن المركز يقدم خدمات متكاملة لجرحى الجيش السوري بما يشمل إعادة التأهيل وتركيب الأطراف الصناعية، والتدريب على استعمالها في سياق عملية متكاملة لإعادة دمج المصاب في الحياة العملية.

    مركز لتصنيع الأطراف الصناعية لمصابي الحرب في سوريا
    © Sputnik . Basil Shartouh
    مركز لتصنيع الأطراف الصناعية لمصابي الحرب في سوريا

    وكانت السيدة أسماء الأسد، عقيلة الرئيس السوري، قد زارت مركز حماة في أيار عام 2019، في إطار متابعتها خطة التوسع الاستراتيجية لبرنامج "جريح الوطن" على مستوى سوريا.

    مركز لتصنيع الأطراف الصناعية لمصابي الحرب في سوريا
    © Sputnik . Basil Sharouh
    مركز لتصنيع الأطراف الصناعية لمصابي الحرب في سوريا

    ويعتبر المركز الرابع من نوعه في سوريا بعد مراكز دمشق وطرطوس واللاذقية، وهو يوفر الجهد والعناء على جرحى البتر ويعزز منظومة التأهيل الشامل لعلاج حالات الجرحى وتركيب الأطراف الاصطناعية المتطورة لهم.

    وكانت رئاسة الجمهورية العربية السورية قد أطلقت عام 2014 برنامج "جريح الوطن" بهدف توفير الرعاية اللائقة والتأهيل المُناسب لتأمين حياة كريمة  للجرحى، ويستهدف البرنامج كافّة الجرحى الذين أُصيبوا أثناء أداءهم لواجبهم من الجيش السوري والقوات المسلحة وقوى الأمن الداخلي وقوّات الدفاع الشعبي، وتشمل برامج إعادة  التأهيل شريحة واسعة من الإصابات متضمنة فقدان السمع والبصر والتشوهات، وفقدان الأطراف والشلل، بينما توفّر برامج الرعاية المنزلية الدعم الاجتماعي والنفسي والتأهيل الفيزيائي لاستعادة القدرة على الحركة وتعزيز الاعتماد على الذات، كما يعمل البرنامج على توفير التدريب الأكاديمي والمهني وفرص المشاركة في النشاطات الرياضية والثقافية، وذلك ضمن إطار أوسع لإعادة دمج الجرحى والمُصابين في الحياة اليومية.

    مركز لتصنيع الأطراف الصناعية لمصابي الحرب في سوريا
    © Sputnik . Basil Shartouh
    مركز لتصنيع الأطراف الصناعية لمصابي الحرب في سوريا

    انظر أيضا:

    العثور على أسلحة إسرائيلية وطائرة مسيرة جنوبي سوريا... فيديو
    سوريا... إجراءات جديدة تخص الجوانب السياحية والترفيهية من أجل التصدي لفيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook