21:59 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قالت ناديا عمران عضو الهيئة التأسيسية للدستور بليبيا، إن فشل الحوار السياسي الليبي أصبح متوقعا.

    وأضافت عمران في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك" أن المشاورات لم تصل إلى تفاهمات حول المناصب السيادية حتى الآن، دون نتائج واضحة وملموسة ومؤثرة في المسارات الاقتصادية والعسكرية والسياسية.

    وأضافت أن "البعثة الأممية تتلاعب بالمسار الدستوري في محاولة لسلك دروب ومسالك وعرة لن تفضي لشيء"، حسب وصفها.

    وأوضحت أن "ذلك المسار بسبب الإصرار على إقصاء مشروع الدستور والإرادة الشعبية ومنع طرحه للاستفتاء على الليبيين".

    وأشارت إلى أن "إعطاء لجنة الحوار غير واضحة المعالم، والاستناد على معايير وهمية وصلاحيات واسعة لا قبل لهم بها أدى للنتائج الحالية".

    وأكدت أن "البعثة سعت بشكل واضح لا شك فيه لفرض قاعدة دستورية أعدت بأياد ورؤى غير ليبية".

    وشددت على أن "تحديد موعد للانتخابات دون قاعدة دستورية واضحة ودائمة وشعبية لا معنى له، سيمضي التاريخ كما مضى غيره".

    انظر أيضا:

    ليبيا...مرشح لقيادة المجلس الرئاسي الجديد يؤكد أهمية الاستفتاء على الدستور أولا
    البرلمان التونسي يرفض لائحة الحزب الدستوري بشأن التدخل في ليبيا
    ما هو الأصعب في ليبيا... تحديد موعد الانتخابات أم الأساس الدستوري؟
    قاعدة دستورية أم استفتاء... ما الخطوات اللازمة لإجراء انتخابات في ليبيا؟
    الكلمات الدلالية:
    ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook