20:52 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعرب وزير الخارجية الكويتي، الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، اليوم الخميس، عن تطلعه لعقد القمة الخليجية في السعودية، فعليا، في الخامس من يناير/كانون الثاني المقبل.

    وأكد الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية الكويتية، مساء اليوم الخميس، أن وزير الخارجية الكويتي استقبل، اليوم، بحضور السفير الكويتي خالد الجارالله، نائب وزير الخارجية، سفراء دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، المعتمدين لدى دولة الكويت.

    وأكد أحمد ناصر المحمد الصباح أن بلاده مستمرة على نفس نهج أمير البلاد الراحل، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، بعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، والالتزام بالتضامن والوحدة الخليجية وذلك لما فيه خير وصالح شعوب دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

    وشدد وزير الخارجية الكويتي على مدى حرص الدول والقادة على انتظام عقد دورات المجلس الأعلى، وهو ما يجسد السعي المشترك لتحقيق الطموحات المشتركة، مشيرا إلى التحديات التي واجهت دول مجلس التعاون خلال جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، والمتعلقة بتقوية المنظومة الصحية وتعزيز مخزون الأمن الغذائي واختلالات التركيبة السكانية.

    وفي ختام اللقاء، أقيمت بهذه المناسبة احتفالية رمزية بالأعياد الوطنية لدول مجلس التعاون الخليجي، تعبيرا عن عمق العلاقات الأخوية الوثيقة التي تجمع بين دول المجلس والوشائج المتجذرة والروابط المتينة والمتأصلة فيما بينها.

    انظر أيضا:

    "التعاون الخليجي" يعلن موقفه من بيان الكويت بشأن الوصول إلى "اتفاق نهائي"
    وزير خارجية كوريا الجنوبية وأمين عام "التعاون الخليجي" يجريان مباحثات ثنائية
    العراق يقدم مقترحا لمجلس التعاون الخليجي حول مؤتمر الكويت للمانحين
    الكلمات الدلالية:
    التعاون الخليجي, الكويت, الأزمة الخليجية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook