19:19 GMT21 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    ردت ليلى بن علي، أرملة الرئيس التونسي الراحل، زين العابدين بن علي، على ما تم تداوله مؤخرا بخصوص موقف بن علي مما حدث في البلاد منذ 2011 ومن بعض السياسيين التونسيين.

    وأذاعت قناة "التاسعة" التونسية، مساء أمس الجمعة، رسالة لأرملة الرئيس الراحل زين العابدين بن علي، وردت من خلالها على التصريحات التي أدلى بها المحامي منير بن صالحة مؤخرا، مؤكدة أن تصريحات بن صالحة "مسرحية سيئة الإخراج ومن نسج خياله".

    وقالت ليلى الطرابلسي: "أريد تصحيح بعض ما قيل مؤخرا من طرف الأستاذ منير بن صالحة وما تم التصريح به في وسائل الإعلام التونسية، لما في ذلك من مساس بروح الفقيد وصورته لما نسب له من تصريحات وروايات وأسرار لا تمس البتة بالواقع بل هي مسرحية سيئة الإخراج ومن صنع الخيال".

    وأضافت: "في هذا السياق تجدر الملاحظة أن تسجيل المكالمات الهاتفية دون إذن وعلم المخاطب ونشرها للعموم، وأن إفشاء السر المهني في غير الحالات المسموح بها قانونا، قمة في الابتذال الأخلاقي، وهو فعل موجب للتتبع الجزائي والمؤاخذة التأديبية".

    وتابعت قائلة: "أذكره بانتهاء مهامه بوفاة زوجي المرحوم زين العابدين بن علي. وادعاؤه أنه بحوزته مذكرات ورسائل يعتزم نشرها يدخل في إطار المزايدات والمتاجرة باسم المرحوم زوجي، الذي لم يمكّنه من أي وثائق تخص مذكراته التي حررها بخط يده والتي ستنشر في الوقت المناسب".

    وكان المحامي التونسي، منير بن صالح، قد تحدث مؤخرا في برنامج "وحش الشاشة"، على القناة التلفزيونية الخاصة، عن موقف الرئيس الراحل زين العابدين بن علي، مما حدث في البلاد منذ 2011 ومن بعض السياسيين التونسيين، ومنهم أحمد نجيب الشابي وعبد اللطيف المكي ونور الدين البحيري وغيرهم.

    انظر أيضا:

    تونس... قانون لتسوية أملاك الرئيس الأسبق زين العابدين بن علي وعائلته
    الحكومة التونسية تقول إنها لا تمانع دفن زين العابدين بن علي في بلاده
    "خفايا أحداث 2011"... الكشف عن وصية زين العابدين بن علي إلى التونسيين
    وفاة الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي
    بالفيديو... تشييع جثمان الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي
    صهر زين العابدين بن علي يوجه رسالة إلى الرئيس الجديد ويهدد بكشف "أسرار خطيرة"
    الكلمات الدلالية:
    زين العابدين بن علي, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook