14:42 GMT20 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    130
    تابعنا عبر

    اتهمت رئيسة الحزب الدستوري الحر في تونس عبير موسي، اليوم السبت تنظيم الإخوان المسلمين بالسعي لإشعال حرب أهلية في تونس.

    ونقل موقع "سكاي نيوز عربية"، عن رئيسة الحزب الدستوري الحر مطالبتها بتجفيف "منابع الإرهاب" في تونس.

    ​وفي وقت سابق قالت عبير موسي، إن "جماعة الإخوان المسلمين في تونس لا يريدون دولة مؤسسات".

    وأشارت موسي لقناة "العربية" إلى أن "الإخوان وضعوا منظومة سياسية مغلقة في تونس"، وأكدت أنه "لن نخضع للأمر الواقع الذي فرضه الإخوان في تونس".

    وشددت على أنه "لا إصلاحات في تونس دون قطع العلاقة مع الإخوان، ولا فائدة من الحوار مع الجهات التي دمرت الدولة التونسية".

    كما شنت رئيسة "كتلة الدستوري الحر" التونسي في تصريحاتها، اليوم الجمعة، هجوما على الداعية الإسلامي يوسف القرضاوي، لافتة إلى أن "سبق له وأن أفتى بالقتل والدمار".

    وفي إطار متصل، أعربت رئيسة الحزب الدستوري عن رفضها للنظام السياسي والانتخابي الحالي في تونس، معتبرة أنه أثبت فشله ويؤدي إلى تشتيت وتضارب في القرار السياسي.

    وقالت موسي في حوار سابق مع وكالة "سبوتنيك" إنها تدعم نظاما رئاسيا معدلا يكون للرئيس فيه صلاحيات تعيين الحكومة والمصادقة عليها دون الرجوع للبرلمان.

    انظر أيضا:

    رغم قرار حلها... هل تعود جماعة الإخوان إلى المشهد السياسي الأردني عبر بوابة البرلمان؟
    إفتاء مصر تكشف موقفها من بيان "كبار العلماء" السعودية حول "الإخوان"
    نائب أردني: مشاركة الإخوان في الانتخابات حق مشروع وسن القوانين الجديدة وفقا للدستور
    الكلمات الدلالية:
    تونس, حرب أهلية, الإخوان المسلمين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook