08:42 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كلف رئيس الوزراء المصري، الدكتور مصطفى مدبولي، محافظ العاصمة بحصر حدود المناطق التي يشملها مشروع تطوير القاهرة التاريخية، والملكيات الموجودة والمنشآت واستخداماتها.

    وخلال اجتماع، اليوم الثلاثاء، وجه مدبولي بتعويض الشاغلين المستحقين عينيا بوحدة بديلة أو ماليا أو من خلال منحهم تكلفة إيجار سكن بديل لحين الانتهاء من أعمال التطوير، حتى يمكن إعادتهم مرة أخرى، بحسب بوابة "الأهرام" المصرية.

    وأشار رئيس الحكومة إلى أنه تم عرض عدد من المخططات المقترحة لعملية التطوير على رئيس الجمهورية الذي كلف بدوره بالبدء في تنفيذ المشروع على الفور، حيث ستتولى الهيئة الهندسية للقوات المسلحة التنفيذ بالتنسيق مع استشاريي المشروع.

    من جانبه أوضح، اللواء خالد مبارك، مساعد رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة للمشروعات، الإجراءات التي تم اتخاذها تمهيدا للبدء في مشروع تطوير القاهرة التاريخية، مشيرا إلى أن

    استراتيجية التطوير تتركز في تطوير المدينة القديمة بحيث تمد سكانها وزوارها بتجربة تاريخية متميزة تعتمد على ثرائها التاريخي.

    كما أوضح أن أعمال التطوير تتضمن الحفاظ على المباني الأثرية وذات القيمة، وإعطاء الأولوية لترميم المباني التاريخية وإحياء النسيج العمراني التاريخي للمنطقة، وتشجيع استخدام شوارع المنطقة التاريخية كممرات مشاة وإعادة تنظيم حركة المركبات وتوفير مناطق انتظار للسيارات، وإحياء الشخصية الاجتماعية والثقافية والحضارية للمنطقة من خلال تراثها الملموس.

    وتحدث مبارك عن مقترح التأهيل المعماري لمنطقة مسجد الحاكم، على مساحة 52 ألف متر مربع، والذي يشمل إقامة فنادق تراثية إحياء لوكالات قديمة مندثرة، وإنشاء جراج متعدد الطوابق، وساحة رئيسية، وساحة أنشطة سور القاهرة، ومطاعم وأنشطة سياحية وتجارية.

    انظر أيضا:

    السيسي وابن زايد يبحثان في القاهرة العلاقات الثنائية والوضع الإقليمي
    على مقهى وسط القاهرة… أول فريق كرة قدم لـ "قصار القامة" يحلم بالعالمية
    حدث عالمي في مصر... القاهرة تكشف التفاصيل الدقيقة للموكب الملكي التاريخي
    الكلمات الدلالية:
    مصطفى مدبولي, الرئيس عبدالفتاح السيسي, القاهرة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook