07:37 GMT22 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    قال المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإيراني، حسين أمير عبداللهيان، إن رئيس الوزراء الصهيوني، بنيامين نتنياهو بلغ نهايته، ولا مستقبل للصهاينة في المنطقة.

    وأفادت وكالة "فارس"، اليوم الخميس، بأن تصريحات أمير عبداللهيان جاء خلال استقباله لرئيس مكتب حركة حماس بطهران، خالد القدومي، ورئيس مكتب حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين بطهران، ناصر أبو شريف، حيث جرى مناقشة آخر التطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية.

    وأكد عبد اللهيان لضيوفه أن بلاده تعرف دولة واحدة وهي فلسطين، وعاصمتها القدس، مشيرا إلى أن كتلة "المقاومة ودعم تحرير القدس" تعد من أكبر الكتل البرلمانية الإيرانية، والتي تحظى بإمكانية جيدة لدعم تحقيق أهداف الشعب الفلسطيني.

    ووصف أمير عبداللهيان تطبيع العلاقات مع إسرائيل بـ"مسرحية مثيرة للسخرية ومجرد فقاعة"، قائلا:

    إن النتيجة الوحيدة لتمهيد السبيل أمام الصهاينة للتغلغل في المنطقة هي تصعيد زعزعة الأمن فيها وهو ما من شأنه أن يضر بالجميع.

    ومن جانبها، أشارا القدومي وأبو شريف إلى مواقف رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، وأمين عام حركة الجهاد الإسلامي زيادة نخالة، اللذان وصفا اللواء قاسم سليماني بأنه "شهيد القدس" وأشادا بدوره وإيران في دعم الشعب الفلسطيني.

    انظر أيضا:

    خبير: الكونغرس وإيران لا يريدان مواجهة عسكرية
    سفير إسرائيلي: منفتحون على فكرة اتفاق نووي موسع مع إيران
    أمير عبد اللهيان: على أردوغان مراجعة تاريخ إيران مرة أخرى
    الكلمات الدلالية:
    فلسطين, إيران, حماس, الجهاد الإسلامي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook