11:55 GMT27 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قالت قيادة العمليات المشتركة العراقية، اليوم السبت، إن مدينة بغداد آمنة، ولا يوجد أي تهديد لها.

    وبحسب وكالة الأنباء العراقية الرسمية "واع" فقد أكد المتحدث باسم العمليات المشتركة، اللواء تحسين الخفاجي، أن "قيادة العمليات المشتركة ومن خلال قيادة عمليات بغداد والقطاعات المتجحفلة معها، ومن خلال ما تمثله العاصمة بغداد من وضع أمني مستقر، لديها الإمكانيات والقدرات على إيقاف أي حالة تدهور للوضع الأمني".

    ولفت خفاجي إلى أن "بغداد تتمتع بأمن من خلال قيادة عمليات بغداد والقطعات المنتشرة من وزارة الدفاع والداخلية وهي تعمل بجهد كبير، وأيضاً قطاعات الحشد الشعبي، والقطاعات التابعة إلى الأمن الوطني، وكذلك المخابرات والأجهزة الأمنية الأخرى، التي تعمل بكفاءة وإمكانيات عالية جداً"، مؤكداً أن "بغداد آمنة، ولا يوجد تهديد لها".

    وأكد أن قيادة العمليات المشتركة كثفت الجهد الاستخباري بملاحقة مطلقي الصواريخ، ومتابعة التنظيمات التي تحاول أن تسيء إلى الوحدات والأهداف الحيوية".

    وكان رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي قد أجرى يوم أمس جولة ليلية في العاصمة بغداد.

    وذكر المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، أن رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي أجرى جولة ليلية في جانبي الرصافة والكرخ من العاصمة بغداد".

    يذكر أن مساء أمس الجمعة قد شهد توترات أمنية وصفت بأنها كانت على وشكل الانفجار لولا تدخل مستشار الأمن القومي قاسم الأعرجي ورئيس تحالف الفتح هادي العامري لتهدئة الموقف والتحذير من جدية تهديد الكاظمي، وهو ما أرغم قائد عصائب أهل الحق التابعة للحشد على التراجع وتوجيه مسلحيه بعدم التصعيد والانسحاب من الشوارع، لكي لا تخرج الأمور عن السيطرة.

    وبحسب وسائل إعلام محلية فإن عصائب أهل الحق اشترطت لترك مواقعها أن تفرج السلطات عن معتقلها خلال 48 ساعة، إلا أن الكاظمي يرفض تحقيق هذا الطلب قبل انتهاء التحقيقات وصدور قرار قاضي التحقيق حول مصيره .

    انظر أيضا:

    سفير طهران لدى بغداد يكشف سبب تحركات إيران في العراق وزيارة قائد "فيلق القدس"
    السعودية تعلق على الهجوم الذي استهدف المنطقة الخضراء في بغداد
    تفكيك خلية "إرهابية" خططت لتنفيذ هجوم انتحاري خلال احتفالات رأس السنة في بغداد
    واشنطن تضغط على بغداد
    الكلمات الدلالية:
    الحشد الشعبي, الأمن, بغداد, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook