07:46 GMT17 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 45
    تابعنا عبر

    غادر عدد كبير من العمال الوافدين واحدة من دول الخليج العربي، خلال أول 11 شهرا من عام 2020، بعدما فقدوا وظائفهم بسبب جائحة فيروس كورونا.

    ونقلت صحيفة "تايمز أوف عمان" عن بيانات حكومية، إن ما يقرب من سدس العمالة الوافدة في السلطنة غادروا البلاد خلال هذه الفترة.

    وأوضحت بيانات المركز الوطني للإحصاء والمعلومات أن

    أكثر من 272 ألف عاملا أجنبيا غادروا البلاد، ليصل حجم القوى العاملة غير العمانية في البلاد إلى 1.4 مليون عامل.

    وكان معظم العمالة الراحلة من نيبال وأوغندا والهند وباكستان وبنغلاديش ومصر. اعتمدت دول الخليج العربية لعقود على العمال الأجانب غير المهرة والمهرة لتحويل اقتصاداتها.

    لكن مع عدم وجود طريق رسمي للحصول على الجنسية أو الإقامة الدائمة، وعدم وجود شبكات أمان اجتماعي، اضطر العديد من المغتربين الذين فقدوا وظائفهم بسبب إجراءات الحد من انتشار الفيروس إلى العودة إلى ديارهم، وفقا لوكالة "بلومبيرغ".

    انظر أيضا:

    السعودية تحدد 8 شروط لانتقال العمالة الوافدة
    بالرغم من كورونا... سفير سعودي: جميع العمال الوافدين في السعودية يتمتعون بالحماية القانونية
    سلطنة عمان تعتزم إلغاء نظام "شهادة عدم الممانعة" للعمال الوافدين
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, عمالة وافدة أجنبية, عمالة وافدة, سلطنة عمان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook